• ×
الثلاثاء 9 مارس 2021 | 03-08-2021
احمد الفكي

الكابتنية الذهبية و اللقطات الفنية

احمد الفكي

 0  0  1263
احمد الفكي

بينما أنا أتابع في مباراة الهلال و النسور و اللقطات الفنية تتواصل طيلة زمن الشوط الأول من قبل نجوم الموج الأزرق , فإذا بهاتفي يستقبل رسالة قصيرة sms من أخي و زميلي الأستاذ محمد عثمان الجعلي صاحب العمود المقروء رحيق الختام فحواها : (في مكتبة الحرم النبوي وجدت تفسير لمعنى أساور جمع سوار من ذهب يلبس في الذراع . ) واصل التعليق أستاذنا الجعلي قائلاً : (( شارات كابتنية ذهبية . جعلنا الله و إياكم من كباتن فريق الجنة . ))
قبل الخروج من تعليق صاحب الرحيق أدعوك عزيزي القارىء إلى ما جاء في الحديث القدسي : ( أعددت لعبادي الصالحين , ما لا عينٌ رأت , و لا أذنٌ سمعت , و لا خطر على قلب بشر .)
ثبت في الصحيح أنَّ ( أقل أهل الجنة منزلةً من له قدر الدنيا و عشرة أمثالها ) فإذا كان هذا عطاؤه تعالى لأدنى من يكون في الجنة , فما ظنك بمن هو أعلى منزلةً و أحظى عنده تعالى ؟
في سورة الإنسان : ( و حُلُّوا أساور من فضة ) و في سورة الكهف : ( يُحَلَّونَ فيها من أساور من ذهبٍ ) و في سورة فاطر : (يُحَلَّونَ فيها من أساور من ذهبٍ و لؤلؤاً ) يا لها من رحمةٍ واسعة في الجنة تارة يلبسون أساور فضية للزينة و الحلية و تارة يلبسون الأساور الذهيبة و تارة يلبسون اللؤلؤ حسب ما يشتهون و يمكن أن يجمع في يد أحدهم الذهب و الفضة و اللؤلؤ . نِعْمَ الكباتن أصحاب فريق الجنة و بئس الكباتن فريق أهل السعير .
بالعودة لمباراة هلال الملايين و النسور التي جرت عصر الأحد 28 فبراير 2016 على ملعب الجوهرة الزرقاء ضمن مباريات بطولة سوداني للدوري الممتاز الجولة التاسعة حيث انتهت نتيجتها بفوز الهلال بهدف دون مقابل أحرزه المتألق محمد بشير بشة في الدقيقة السادسة من عمر المباراة إثر تمريرة نيلسون للنجم شيخ موكورو ليصوبها تجاه المرمى قذيفة أرضية زاحفة صدها محمد عبد الله حارس مرمى النسور لتجد المتابع بشة الذي أسكنها الشباك هدفاً حافظ عليه الهلال ليخرج بالنقاط الثلاثة رافعاً رصيده من النقاط إلى 22 نقطة ليكون ذلك الهدف أولى اللقطات الفنية و تتواصل بعده بقية اللقطات طلية عمرالشوط الأول من قِبل فرقة الهلال الذي واجه تكتل دفاعي defensive bloc من فرقة النسور مما جعل نجوم الهلال يمارسون في كثير من زمن الشوط الأول التصويب من بُعد .
في الشوط الثاني قَلَبَ النسور ظهر المجن على الهلال حيث انخفض أداء الهلال و ظهر النسور بثوبٍ مغاير هدد مرمى مكسيم في أكثر من محاولة خطرة بسبب تشتت ذهن خط الدفاع و عدم التماسك فكانت اللقطات الفنية من نصيب مهاجمي النسور الذين شاركهم النجومية مكسيم حارس مرمى الهلال .
مؤشر خطير اتضح في أداء الهلال للحصة الثانية في مجمل المباريات التي خاضها فحواه إنخفاض وتيرة الأداء الأمر الذي يجب معالجته قبل خوض لقاء الذهاب في سوسة أمام الأهلي الليبي الذي يمتاز باللياقة العالية طيلة الساعة و النصف وهذا ما شاهدناه في مباراة الرد أمام أنزو المالي و التي بموجبها تأهل لملاقاة الهلال .
* بطل جيم نواة واجبٌ غرسها
أطفالنا أبطال بطولة جيم الذين مثَّلوا السودان عبر مدرسة محمد عبد الله موسى , هم نواة و بذرة طيبة مباركة يجب غرسها في أرض المدارس السنية لتغدو شجرة مثمرة طيلة العام تُقطَف في كل مناسبة لتَقطِف الفرح الذي يسعد كل أهل السودان . ما أغلى دموعهم و ما أجمل براءتهم . منهم تعيد كرة القدم السودانية سيرتها الأولى . لما لا ؟
* آخر الأوتاد :
هلال الملايين في إفريقيا علم أي جبل عظيم شاهق وهو كما قالت الخنساء في أخيها :
و إنَّ صخراً لتأتمُّ الهداةُ به
كأنَّهُ علمٌ في رأسهِ نارُ








امسح للحصول على الرابط
بواسطة : احمد الفكي
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019