• ×
الأربعاء 3 مارس 2021 | 03-02-2021
الرشيد علي عمر

شريان رياضي

الرشيد علي عمر

 0  0  12271
الرشيد علي عمر
ودقت الأجراس
طريق الكاردينال للرئاسة يمر عبر العُمد «١-٢»
{ نظرية غريبة تفشت في أوساط الأسرة الهلالية وهم يربطون بين الحالة الاقتصادية للفريق والانتصارات الأخيرة ومن هذا المنطلق فإنهم يدعمون استمرار المجلس الحالي تفاؤلاً به وبالانتصارات الخارجية التي حدثت في عهده مع الفريق الزيمبابوي والاتحاد الليبي، وحقاً إن هذه النظرية ضد منطق الأشياء وكرة القدم التي أصبحت احترافاً.. ولا أحسب أنه من الوفاء لهذا الجيل من اللاعبين أن نتعامل معهم بطريقة «جوَّع كلبك يتبعك» فهذه الطريقة عفا عيها الزمن.
{ وإن كان لاعبو الفريق قد اجتهدوا لأنه الهلال الذي يعشقونه فإنه من واجبنا أن نشكرهم وأن نقف معهم لا أن نسخر من موقفهم النبيل ونحوله إلى واقع يعيشونه تحت دعاوى فارغة، إن المبدأ وحده يمكن أن يجعل الفريق يسير إلى الأمام.
{ الحقيقة المرة والمفجعة أن ظهر الفريق الآن مكشوف ادارياً وإن كان في المجلس الحالي المتبقي شخص أو اثنان يستطيعان تسييره إدارياً وهما لا يملكان المال الكافي فإن الإدارة تسير على رجل واحدة ولذلك ستظل وتبقى عرجاء ولابد أن يأتِ اليوم الذي تقع فيه لأنها في بعض الأحيان تحتاج للهرولة فهل تستطيعها وهي التي بالكاد تمشي؟!
{ عندما غادر صلاح إدريس كرسي الرئاسة انكشف الوضع المأساوي الذي كان يعيشه الفريق ولأنه لم يكن هنالك حل فقد ساندنا المجلس الحالي وتمنينا أن يأتِ الأقطاب داعمين للمجلس من أجل التسيير والذي ربما يكون سهلاً وميسراً إن كان يعتمد على المرتبات الشهرية للمحترفين المحليين وتسيير المباريات والمعسكرات ولكن في كل يوم بدأت تتضح حقيقة جديدة بدأت بالمدرب والذي تم حل مشكلته من أموال الهلال المتبقية من الإعارات ويشكر الأرباب لأنه سددها بانتظار الغيب والله وحده يعلم متى تعود إليه، ثم ظهرت قضية سادومبا وجاء تبرع الكاردينال بمائة مليون وعبرها استطاع مجلس الإدارة مع تبرعات أخرى تجاوز مباراة الإتحاد الليبي ولكن الحقائق التي اتضحت بعد ذلك أن الأمر أكبر بكثير من هذا المجلس لأن المديونيات تتراوح ما بين الأربعة مليارات والثمانية بالإضافة لمرتبات المحترفين الأجانب والتي تتجاوز مرتبات المحليين بكثير وإذا أضفنا لها تسيير المباريات الأفريقية والمحلية ومرتب المدرب والمباريات التجريبية الودية الدولية والتي كان لها القدح المعلى في مستوى الفريق الحالي فإن كل هذه المتطلبات أكبر من المجلس الحالي.
{ انتظرنا أن يواجه العمدتان وبقية المجلس هذه الحقائق بوضوح وأن يتعظوا مما حدث قبل مباراة الإتحاد الليبي والتي يبدو أن النجاح الذي تحقق فيها قد أغراهم بمواصلة المسيرة اعتماداً على المجهول ولكن عليهما أن ينفضا أفراح المباراة السابقة وأن يغلبا هلاليتهما في هذه المرحلة العصيبة لأن الحلم أصبح أكثر من قريب والرؤية للمجلس المعين أصبحت واضحة تماماً فلماذا لا يتنازلون من أجل الهلال وأن يعلموا أن ما عرفناه عن المجلس المعين سيغنيهم ونحن معهم من مواجهة مصير محتوم.
{ المجلس الحالي في اجتهادات سعد العمده وعماد ومعلا ولجنة تأهيله بالإضافة لدائرة الكرة أما البقية بما فيهم الفريق الطاش الرئيس المناوب فإنهم لا دور لهم فلماذا يريد العمدتان أن يضعان الهلال في هذا النفق ويتحملان وزر إدارة صلاح للهلال والذي تركه في هذا الموقف العصيب وما هو الشيء الذي يسعيان إلى إثباته.
{ من يقرأ تصريحات عماد الطيب والعمده سعد قبل مباراة الإتحاد فإنه سيكتب عن ثقة أن الرجلان سيترجلان ليتيحان الفرصة للأقدر مالياً على تسيير الأمور في الفترة المقبلة وفي الجمعية العمومية القادمة متسع لكل من يريد أن يقدم للهلال إدارياً لأنه لم يتقدم الآن أحد للدعم المادي غير الكاردينال والذي أكد أن دعمه سيتواصل حتى إن لم يأتِ رئيساً للهلال في هذه الفترة ولكن هل دعمه الوحيد سيكمل بقية المشوار وهل في برنامجه الذي طرحه عبر جلسته معنا في «حبيب البلد» أنه سيكون الداعم الأوحد لمجلسه القادم والذي قال بأن «٦٠٪» منهم هم رجال أعمال.
{ هلاليتنا أكبر من عماد والعمدة وعلاقتنا الشخصية بهم والتي بنيت على الاحترام لمواقفهما في مجلس الأرباب الساق ولكننا لن نتحمل رؤيتهما الخاطئة الحالية للموقف والتي ربما نزعت إلى نزعات شخصية ومحاولة إثبات الذات في وقتٍ لا يتحمل المزيد من الأخطاء فالفريق مواجه باستحقاقات خارجية مهمة والحلم أصبح قريباً وما حدث لنا في بطولات سابقة لا يسمح بأية أهواء شخصية والواجب أن يتم تهيئة المناخ لهؤلاء الأبطال حتى يقدموا لنا البطولة الصغرى والتي نريدها مقدمة للكبرى في العام القادم بإذن الله.
{ على عماد والعمدة أن يدركا جيداً أنه كلما مرّ يوم وهما في هذه الحالة فإنهما يقودان الهلال إلى محرقة ستقضي على ما صنعاه في الفترة السابقة وكلما تأخر مجلس الكاردينال فإن الحلم سيبدأ في الانهيار فبعد أيام قليلة سيبدأ اللهاث وراء مرتبات الأجانب والمدرب وهم لا يتحملون وبقدر ما يقدمون فإن إحترافهم يفرض عليهم البحث عن حقوقهم فلماذا ننتظر رحلة بحث عماد والعمدة عن الأموال والبديل جاهز.. وإن كانا يراهنان على أن الأرباب يريد الاستمرار لهذا المجلس حتى يقطع الطريق على الكاردينال فإنهما مخطئان في الحسابات لأن الرجل حتى عندما كان يتولى الرئاسة فإنه كان يسيِّر الفريق بطريقة الوعود ويكفي التركة الثقيلة التي تركها وراءه.. فهما إذن يراهنان على جواد خاسر وسيجدان أنفسهما في الموقف الصعب خلال أيام قليلة وسيعانيان كثيراً وسيعاني الهلال معهما تماماً فلماذا لا يتخذان القرار الحاسم ويغلبان هلاليتهما؟!!!.
{ وقد بدأنا اليوم بالنصيحة الأخوية وغداً سنبدأ في كشف الكثير من الأسرار الخطيرة حول هذا الأمر ونسأل الله أن يكون حينها قد تم حله تماماً من أجل الهلال لأننا لم ولن نشكك أبداً في هلالية الرجلين.
أجراس مشتتة
{ شعبية الكاردينال وسط جماهير الهلال في ازدياد مضطرد.
{ معظم الروابط واللصيقين بالنادي أصبحوا يعرفون أفضال الرجل.
{ نريد في هذا العام أن نتجاوز عقبة النحس التي ظلت تطارد الكؤوس الخارجية للهلال.
{ من يقف في طريق الكاس «ما حبابو».
{ ما قاله الكاردينال حول مواجهته المرتقبة للأرباب في مديونيته تجعلنا نقف مع الرجل حتى النهاية.
{ مواقفنا لا نبنيها على مواقف شخصية ولكن من هلالية مطلقة.
{ ولو تطلب الأمر أن نضحي بأقلامنا ومهنتنا من أجل الهلال فإننا سنفعلها عن طيب خاطر.
{ اليوم ندعوكم لسهرة ممتعة مع الوصيف في مواجهة أهلي دبي.
{ يا قمشه بختكم حاتشوفوا الانبراشات على الطبيعة.
{ البرشة الأفريقية تخصص طارق منبرش.
{ والانبراشة العربية المسئول عنها الشغيل.
{ ومعركة جديدة ما بين رؤية الوزير للجمعية العمومية ورؤية الفيفا.
{ كشفان منفصلان وتواريخ متباعدة وربنا يستر.
{ أكيد الفيفا حيكون عندها رأي جديد الليلة.
{ ألم أقل لكم أن هنالك نحس يطارد البطولات الخارجية للهلال؟!
{ اسأل الله ألا أضطر لكشف الأوراق التي بحوزتي.
{ ولكن إن استدعى الأمر فلن أتوانى أبداً فالهلال يعلو على الجميع وعلى كل العلاقات.
{ ضحكت على تأجيل مباراة السيد مع أهلي مدني بسبب لاعبين في الفريق القومي.
{ وهذه تتبع لبداية مؤامرة تخليص الوصيف من فك الأمل.
{ وتتواصل فضائح لجنة البرمجة التابعة للإتحاد غير الشرعي.
{ سويتوها شينة وعرجاء عديييل كده.
{ لكن الهلال محروس بدعوات أهله الطيبون.
آخر الأجراس
{ هُس «الليله المتعة بالليل» ولا كلمة.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : الرشيد علي عمر
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019