• ×
الجمعة 14 مايو 2021 | 05-12-2021
نجيب عبدالرحيم

هاشم ضيف الله مدرسة الإنضباط والنظام

نجيب عبدالرحيم

 0  0  1463
نجيب عبدالرحيم




إذا كنا نريد أن ننجز شيئا جيدا في مسيرتنا لابد من الاقتناع الشديد بأننا لن ننجح ألا بالنظام و الانضباط وان ذلك يستحق منا كل العناء لتحقيقه فلا بد أن يكون القائد يتخذ نتخذ القرارات الحاسمة إذا كان الموقف يتطلب ذلك بغض النظر عن العواطف والمشاعر

القوانين الإدارية والنظام والإنضباط تعد إحدى الوسائل المهمة في تنظيم سير وعمل كل المؤسسات وتحدد العلاقة بين الرئيس ومن يرأسهم في كل مجتمع إنساني مهما صغر حجمه أو كبر لا يستغني عن قواعد إدارية تنظم شؤونه وتحـدد العلاقات بين الرئيس والمرؤوس ولأجل تبسيط الإجراءات الانضباطية وسرعة الحسم



هاشم حمد النيل ضيف الله واحداً من القادة الذين طبقوا النظام الإداري بكل قواعده من مواليد مدينة أم درمان 1918م الأستاذ الجليل ومربي الأجيال مدرسة متنوعة من الرموز الذين لا تُنسى أسماؤهم. على الرغم من أن الأغلبية الجيل الحالي لم يشاهده لاعباً وإدارياً ومدرياً ومعلماً وإعلامياً وقلة شاهدوه فإنهم يتعلقون به ويرون فيه رمزاً وعلماً هو الأهم والأشهر ممن أنجبتهم الرياضة السودانية لم يكن فظا مع تلاميذه كان طيب القلب ولا يستخدم العنف وهيبته تنبع من سلوكه المستقيم وقوته العلمية واتزانه العقلي وشخصيته الوقورة وتعامله الحسن وأخلاقه الكريمة وبعد رحيله أصبحت العشوائية تضرب بأطنابها في محراب الرياضة

وبعد رحيله أصبحت العشوائية تضرب بأطنابها في محراب الرياضة وغاب النظام وغابت القوانين وقبرت اللوائح وشيعت إلى مثواها الأخير مع الأستاذ والمربي الفاضل الذي تخرج على يده عباقرة السودان في شتى المجالات والإداري صاحب الفكر الكروي المتقد ورجل الإنضباط والمدرب العالم الذي اشرف على العديد من المنتخبات مديراً فنياً واللاعب المحترف لعب لفريق ليستر سيتي الإنجليزي (للهواة) عام 1949 أبان فترة دراسته بكلية لستر الجامعية بانجلترا ولعب لنادي الإتحاد مدني (الرومان) 1954م لعب وكان معلما بمدرسة حنتوب الثانوية العليا ثم مدرسة مدني الثانوية التي وضع فيها بصمات رائعة ظلت باقية حتى تاريخ اليوم ويعتبر مدني أهم محطة في حياته.

وكان أعلامي مميز له إسهامات في الإعلام الرياضي 1943 حيث عمل مع بعض الصحف والمجلات الأخبار ، النيل سودان إستار ، الأيام الرياضي ، الرأي العام ، الأيام ، الصحافة ، ، سوداناو وفي العديد من الإصدارات ، حيث كان يساهم بفكره وبقلمه الأنيق فيمتع القبيلة الرياضية بما يسطره في كل تفاصيل اللعبة وعام 1974م - 1979م : تم اختياره رئساً للقسم الرياضي بجريدة الصحافة . 1946م : سكرتير اً لمنطقة أم درمان لكرة القدم . 1948م : مستشار لإتحاد ودمدني لكرة القدم . 1953م : حاز على عضوية اللجنة الدائمة لإتحاد كرة القدم السوداني العام . 1962م : عضو مجلس كلية الآداب جامعة الخرطوم لمدة (20) عاما حتى 1982م . 1940م 1982م عمل إدارياً بوزارة التربية والتعليم الإتحادية .يعتبر الأستاذ هاشم ضيف الله هو صاحب فكرة الدورات المدرسية وكان أول رئيس للاتحاد الرياضي المدرسي كرمته الدولة فنال وسام الرياضة 1976م ووسام إبن السودان البار 1982م والدكتوراه الفخرية في القانون من جامعة الخرطوم 1989م ووسام النيلين من الطبقة الأولى 1992م ووسام الرياضة الذهبي 1997م ة وتخليدا لذكراه العطرة أطلق إسمه على صالة الألعاب الرياضية 1997م وافته في 20/4/1997م عن عمر يناهز التاسعة والسبعين عاماً.



له أربعة أبناء أحمد ، أمين ، محمود ، مصطفى ، محمد أبته الدكتور أمين مقيم معنا في المملكة العربية السعودية الرياض من أعز أصدقائي ومن شابه أباه فما ظلم وله محبة وعشق لأرض المحنة مثل والده.

اللهم أرحمه وأغفر له وأدخله فسيح جناتك مع الصديقين والشهداء

لا تنسوه من الدعاء

نجيب عبدالرحيم

najeebwm@hotmail.com
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : نجيب عبدالرحيم
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019