• ×
الجمعة 25 يونيو 2021 | 06-25-2021
زاكي الدين

ضياع الدوري يمثل دافع جديد..!!

زاكي الدين

 2  0  1254
زاكي الدين

*بلا شك فقد المريخ نسبياً فرصة الظفر ببطولة الدوري بعد ان تجرع خسارة
مريرة امام هلال الابيض قلصت كثيراً من حظوظ الفرقة الحمراء في انتزاع
لقب البطولة الذي كان بإمكان المريخ ان يناله لو حافظ الفريق علي رباطة
جاشه التي ظل يؤدي بها علي المستوي الافريقي لكن شتان مابين مريخ الدوري
ومريخ البطولة الأفريقية فبينهما جسر متكسر لم يقوي علي حمل القاطرة
الحمراء في البطولة المحلية.
*بالامس ختمت حديثي بتحميل دفاع الفريق ومدربه وزر ضياع الدوري من واقع
الاخطاء الجسيمة لدفاع الفريق ولعناصر بعينها ظلت تشكل كل الهواجس
لجماهير المريخ ولم نعفي غارزيتو من تحمل الإخفاق الذي ظل يتسرب من بين
يديه في كثير من المباريات خصوصاً علي المستوي المحلي فغارزيتو رغم
قناعتنا بالنقلة التي احدثها علي شكل ومستوي الفريق أفريقياً الا ان
فريقه ظل في حالة من التباين بين الإجادة والإخفاق علي مستوي بطولة
الدوري والتي يكفي فقط ان ننظر لحصاد المريخ فيها ليتأكد لنا هذا الزعم
عن غارزيتو الذي يتحمل مناصفة مع دفاع الفريق وزر الإخفاق المحلي.
*بعد مباراة كادوقلي انحسرت السبل وكان طريق المريخ للمحافظة علي حظوظه
في المنافسة واضح وهو عدم التفريط في اي نقطة حتي اخر مباراة دورية لكن
اتي الفريق ليحبط جميع انصاره بخسارة ثانية باعدت كثيراً بين المريخ ولقب
الدوري الذي اصبح اقرب للهلال من اي وقت مضي.
*لم يقدم لاعبو المريخ مايشفع لهم وقدمو فواصل من السلبية امام هلال
الابيض الذي استغل وضعية لاعبي المريخ وخصوصاً الخط الخلفي الذي ظهر في
حالة يرثي لها بعد ان دفع غارزيتو بالثنائي علي جعفر والريح علي فهذا
الثنائي ظل تتمثل فيه كل هفوات الدفاع المجانية والتي تصل لدرجة السذاجة
وبصورة لاتخلو من التكرار فبذات الاخطاء السابقة يستنسخ هذا الثنائي
اخطاء جديدة يدفع ثمنها الفريق غالياً كما شاهدنا يوم امس الأول واعتقد
ان محطات هذا الثنائي مع المريخ مستقبلاً وصلت لمشارف الختام فبعد كل
الفرص التي قدمت للريح وعلي ولم يستطيعا عبرها تأكيد ولو جزء قليل من
الأفضلية الفنية التي تدعم بقاء اي منهم بكشوفات الفريق مستقبلاً، واقول
هذا الحديث علي الرغم من بقية الاستحقاقات التي تنتظر الفريق فالمريخ
يكفيه حتي اللحظة ما جناه من هذا الثنائي.
*تأخر المريخ بهدف ولم نشهد اي جدية لتدارك امر النتيجة التي كان واضح من
خلال مجريات اللقاء ان تداركها يصعب كل ماتقدم الزمن وبالفعل ختم المريخ
الشوط الأول متأخر بهدف،وبعد العودة من الاستراحة كان الجميع ينتظر عودة
قوية لكن عادت الاخطاء لتطل براسها من جديد وهذه المرة من الريح علي
ليعمق عنكبة جراح الفرقة المريخية بهدف ثاني مثل نهاية مبكرة للمباراة
فالمريخ كان يعاني للعودة للمباراة وزادت حجم المعاناة مرة أخري بهدف
عنكبة الذي حرك غارزيتو ليقوم بإجراء تبديلين دفعة واحدة بدخول كوفي
ورمضان عجب ليتحسن بعدها اداء الفريق ويشكل ضغط مكثف علي علي مرمي حافظ
الذي استقبلت شباكه هدف بقدم كوفي الذي مثل دخوله للمباراة نفاج هجومي
عبر من خلاله مصعب ليكسب المريخ ركلة جزاء لم يفلح عبدو جابر في اسكانها
الشباك لينتهي بعدها اللقاء بخسارة مريخية حملت معها الكثير من الإحباطات
للجماهير المريخية.
وهج اخير:-
*علي الرغم من ان كرة القدم لاتعرف الحسابات المسبقة لكن المريخ جعل امر
الحسابات المسبقة في الدوري متاح فالتفريط الذي تم في عدد ليس بالقليل من
المباريات جعل حسبة انتزاع الدوري معقدة ان لم تكن مستحيلة وهذا الحديث
اقوله علي الرغم من انه لن يعجب الكثيرون فمازال البعض يتحدث عن فرصة
التتويج لكن في اعتقادي انها باتت صعبة خصوصاً وان الفريق المنافس يعرف
جيداً كيف يكسب مبارياته المتبقية وقد ساعده للأمانة لاعبو المريخ
ومدربهم بالتفريط الكبير في مباريات سهلة كان بإمكان المريخ تخطيها بقليل
من الجدية وبنسبة أقل من الاخطاء الدفاعية الجسيمة التي ظل يقع فيها خط
الدفاع المريخي والذي نتمني ان يعمل غارزيتو علي نفض عناصره بصورة عاجلة
فيما تبقي من مباريات وخصوصاً المباريات الحاسمة في الكأس ومباراتي الدور
ربع النهائي.
*المريخ لم يفقد كل شي وبإمكانه ان يقلب الطاولة علي الجميع ان افلح في
التتويج بالبطولة القارية فما جري في الدوري نتمني ان يشكل الدافع الأبرز
لعدم التفريط في البطولة القارية فالمريخ أفريقياً ظل يقدم مستويات
محترمة في جل خطوطه بما فيها خط دفاعه وهذا الأمر يمثل لدينا أمل بالتشبث
بإحراز اللقب القاري ومداوة جراح ضياع الدوري النازفة.
*الهجوم علي غارزيتو ولاعبي المريخ طبيعي واستغرب للأمانة من حديث بعضهم
عن ان المرحلة لاتحتمل فالحديث بمثل هذه السلبية هو ما مثل نفاج ضياع
الدوري وعلي البعض ان يكون اكثر واقعية فهل ضياع البطولة من بين يدي
المريخ لايمثل خسارة وهل الفرقة الحالية للمريخ تستحق ان تمارس كل هذا
التفريط وفوق هذا يتحاشي الجميع الحديث عن السلبيات التي ادت لهذا الواقع
فهذا منطق غريب وعجيب ولايمكن بكل حال ان يسهم في دعم المريخ المواجه
بمباريات يجب ان يحضر لها بشكل قوي ويجب ان تختفي فيها كل اوجه السلبية
والضعف واعتقد ان غارزيتو رغم سلسلة إخفاقاته محلياً قادر علي ترتيب وضع
فريقه ووضعه في المسار الصحيح، لكن قبل ذلك يجب ان يدرك تماماً ان ما جري
في الدوري مرفوض منه ومن لاعيبيه.
*ضياع الدوري دافع جديد للظفر بالاميرة السمراء ونمني انفسنا بإستغلال
هذا الدافع من قبل لاعبي المريخ ومدربهم الذي منح كل زمام الأمور ليتمكن
من قيادة فريقه بقوة علي جميع الأصعدة بما فيها محلياً وقاريا وبكل تأكيد
يمثل ضياع الدوري المحلي الدافع الكبير والأبرز لحصد اللقب الافريقي.

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : زاكي الدين
 2  0
التعليقات ( 2 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #2
    احمد علي الريح 09-03-2015 10:0
    انت فاكر كل الفرق علمة.... انت لم تستطيع تصمد امام هلال كادقلي وهلال الابيض
    تفتكر تقدر علي الهلال عملاق افريقيا ومازيمبي وحتي التطواني المغربي... وبدفاعك
    الكلو ممرات دا يا اخي خليك منطقي عشان ما شضحكوا عليك
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019