• ×
الخميس 15 أبريل 2021 | 04-15-2021
حسين جلال

الوصيف يعاني دوريا‏

حسين جلال

 1  0  1263
حسين جلال
واصل وصيف الهلال الفرقة المريخية الاداه المتراجع في الدوري الممتاز بعد تعثره للمرة الرابعةبالتعادل امام الاهلي الخرطوم و خسارتين امام مريخ الفاشر بالمريخ والاهلي شندي بشندي بهدف في كلتي المبارتان
وامس امام الخرطوم الوطني بالتعادل بهدف لكل من حيث نال جابر هدف السبق للوصيف وعادل معاذ القوز للخرطوم هدف التعادل في الشوط الثاني واضاع الكماندوز انتصار في متناول الايدي بالخرطوم
وضح من خلال مجريات المباراة خطورة فرقة الخرطوم الوطني حيث لعب مديره الفني الفاني ابياه دورا كبيرا في الخروج بتلك النتيجة من واقع المستوي المميز لخطوطه الثلاثة في التمركز
الجيد والرقابة اللصيقة والانضباط التكتيكي وساعد علي ذلك غياب وسط المريخ الواضح في غياب المصري سعيد وحداثة شيبون وقلة مردود سالمون في المحور بجانب كوفي
حيث فرض اصحاب الارض فرقة الخرطوم اسلوبهم طيلة شوطي المباراة وسبب المحترف الكميروني دودا كميلا صداعا علي دفاعات الوصيف في الجبهة اليسري التي يتواجد بها مصعب عمر
حيث سنحت فرصة مواتية في التسجيل من راسية الخزين ضاعت وسط دهشة الجميع وفي المقابل اضاع كوفي فرصة عندما اصتدمت كرته بالقائم الايسر للمرمي الخرطوم حيث كانت
الهجمات متكافئة بين الطرفين مع افضلية فرقة الخرطوم الوطني في كيفية بناء الهجمات والتوغل داخل دفاعات المريخ التي ظهر بها الثقوب والضعف في العمق بين امير كمال الذي كان في اسواء حالاته بجانب
علاء يوسف في انعدام التفاهم بينهما ولو استغل هجوم الخرطوم بقيادة كاميلو ومعاز القوز السوانح العديدة لكانت نتيجة المباراة غبر ذلك
يخطي من يعتقد بان الوصيف قادر علي تخطي فريق كاب اسكورب الانجولي في مباراة العودة لاسباب عديدة اولها الاوضاع الفنية المتذبذبة والتخبط المستمر من الجهاز الفني
ويبدوبان غارزيتو سيشاهد صيفا حارا في سلسلة مباريات الدوري الممتاز اضافة الي مصيرية الوصيف امام بطل انجولا خارج قواعده
التعثر الثالث لوصيف الهلال وسع الفارق الي اربعة نقاط بعد تساوي الفريقان في عدد المباريات الثمانية حتي الاسبوع الثامن والازرق العاتي في اسبوع الراحة
ويظل الفريق تحت ضغوط فقدان النقاط خلال الاسابيع الماضية للدوري الممتاز وتزداد عقبة تجاوزات الحاجز النفسي للمباريات الدورية حيث لم يشعر المتابع العادي
جدية في الاداه ولاحتي في طريقة اللعب حيث كثرت التمريرات غير الجيدة والاستهتار في المناطق الخلفية حيث وضعت تلك الاخطاء الفرقة في دوامة الاحباطات المتكررة الجهاز الفني
ومجلس ادارة الفريق في اسئلة حائرة والتحفظ المريب لادارة الفرقة الحمراء في عدم توجيه نقد مباشر للجهاز الفني وتراجع نتائجه في المباريات الاخيرة
غير ان الايام القادمة القليلة بعد المباراة المصيرية بلواندة امام بطل انجولا اسكورب ستفصح الكثير عن نية مجلس ادارة الوصيف في شئون الفريق الفنية

اخر الاسوار
تعجبت كثيرا لخروج فرقة الكماندوز من الكنفدرالية بعد المستوي والمردود العالي امام الوصيف ولو كانت هناك طموح اعلي من التعادل لفاز الخرطوم
دفاع الوصيف يعاني وامير كمال كان في حالة يرثي لها حيث لم يفطن هجوم الخرطوم لثغرة دفاع المريخ وعلاء يوسف لم يقدم افضل ماعنده
الفاتح النقر اعاد الروح القتالية لحبيب الملايين بعد الانتصارات الكبيرة في الممتاز والرباعية الحارقة في شباك بيغ بولتس الملاوي
مباريات من العيار الثقيل للفرقة الزرقاء بالخرطوم امام الاندية الكبيرة من القارة سوف تعطي الهلال الاستمرارية في الوصول الي دوري المجموعات في الابطال
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : حسين جلال
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    بابا 03-20-2015 08:0
    علة المريخ فى جهازه الفنى
    لا يحسن قراءة الملعب
    اشتد الضغط الغير محتمل على رباعى الدفاع
    والمدرب لا يحرك ساكنا ولا يستفيد من التغيير
    وكأنه منتصر بوافر الاهداف
    ويجرى التغيير ف اخر دقائق المباراة!!!!عجبى!!!
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019