• ×
الثلاثاء 7 ديسمبر 2021 | 12-06-2021
زاكي الدين

مريخ نار وسط الانصار..!

زاكي الدين

 0  0  729
زاكي الدين
الحمدلله علي النصر المؤزر والمستحق علي كابو سكورب الانجولي بهدفين دون
رد في مباراة كان بإستطاعة المريخ حسمها بعددية خرافية من الاهداف لولا
اضاعة العديد من الفرص امام مرمي الانجولي ومن بينها ركلة جزاء اهدرها
الكيني الن وانغا في خواتيم اللقاء.
المباراة اتت قوية من جانب المريخ الذي كما قلنا امس ينازل خصومه افريقيا
وهو في حالة ثورة هجومية عارمة فالمريخ سادتي ظل لاكثر من عامين يكتوي
بضعف النتائج والخروج المبكر افريقيا لكن نوايا الفرقة الحمراء وطموحها
هذا الموسم يعانق عنان السماء السابعة.
دخل المريخ للمباراة بتشكيلة متميزة استطاعت تحريك النتيجة في وقت مبكر
بعد ان اهداها حارس سكورب كرة علي طبق من ذهب بعد التسديدة الصاروخية
التي ارسلها النجيري جايسون ليحاول صدها حارس كابو سكورب مستعرضا لتفلت
الكرة من بين يديه لتجد المتابع والمتميز ضفر ليحرز منها هدف مبكر اراح
اعصاب لاعبي المريخ وجعلهم يدخلون في اجواء اللقاء بأفضل صورة لتتوالي
بعدها الهجمات المريخية تباعا حتي انتهي الشوط الاول بهدف ضفر.
في شوط اللقاء الثاني واصل المريخ صحوته الهجومية الكاسحة علي مرمي
كابوسكورب لينتج من احدي الهجمات المنظمة من الجهة اليسري هدف نموذجي
بأقدام المتألق كوفي ولم يكتفي المريخ ولاعبوه بالهدف الثاني لتتواصل
بعدها سلسلة من الهجمات التي عاند فيها المريخ الحظ المختلط بتسرع عديد
اللاعيبين علي رأسهم بكري المدينة والكيني الن وانغا فهذا الثنائي كان
بإستطاعته نصب السيرك في مرمي الانغولي الذي اعتمد لاعبوه علي الحظ
المعاند وعلي تسرع وشفقة مهاجمي المريخ في التعامل مع الفرص المتعددة
امام مرمي الانجولي.
بعد ضغط متواصل لم يجد مدافعي سكورب طريقة لوقف المد الهجومي الاحمر سوي
بإرتكاب المخالفات ومن احداها لم يتواني الحكم الليبي في احتساب ركلة
جزاء كانت كفيلة برفع ثقف الاهداف لثلاثية لكن للمرة الثانية يضيع محترفي
المريخ ركلة جزاء فمن قبل اطاح الغاني اوكرا بركلةجزاء اما عزام واتي
وانغا ليضيع مرة اخري وهذه الجزئية المزعجة نتمني ان تجد من غارزيتو نظرة
سريعة لمعالجتها بتدريب اكبر قدر من نجوم الفريق علي تنفيذ ركلات الجزاء
والتي يمثل الحصول عليها امرا في غاية الروعة الا ان سؤ تنفيذها المتواصل
واضاعتها بهذه الشاكلة يعطينا مؤشر سلبي للحد البعيد نتمني ان يختفي
نهائيا عن الاطلالة اذا احتسبت ركلة جزاء اخري للفريق في مبارياته ان
كانت محلية او افريقية.
وهج اخير:
*ضرب المريخ خصمه بهدفين نظيفين وهذه تعتبر نتيجة جيدة للحد البعيد في
المباريات التي تلعب ذهابا وايابا.
*جمهور المريخ حضر بكثافة واشعل نيران الفرح وأكد مرة اخري انه الجمهور
المعلم والاروع الذي لايتواني عن دعم فريقه في الملاحم الكبري كملحمة
الامس.
*النتيجة مطمئنة ياجماهير المريخ وعليكم ان تؤمنو اكثر بقدرات الاحمر هذا
الموسم فما نشاهده من ارتفاع في وتيرة الاداء المريخي بشكل عام يبشر بكل
الخير لشعب المريخ وهذا الحديث ليس جزافا فنحن لو تابعنا الطريقة التي
ينتهجها غارزيتو في اللعب سيتضح لنا مدي النقلة الفنية التي احدثها
الفرنسي الداهية علي شكل الفريق هجوميا فالمريخ اليوم بات نار وسط
الانصار وبات يصنع عشرات الفرص امام مرمي اي خصم وهذا مؤشر ايجابي علي
الرغم من ضياع الفرص المتواصل والذي يبقي امر معالجته مسائلة وقت.
*ضربنا سكورب وسحقناه بنتيجة رائعة وضعت المريخ علي ابواب دور ال16 الذي
بات قريبا من المريخ ولن نقول مسائلة وقت حتي لا يتسرب الغرور لنفوس
لاعيبنا قبل لقاء الحسم القادم والذي يتطلب جدية عالية يدعمها بذل وعطاء
داخل الميدان وهذا الامر لن يحتاج فيه لاعبو المريخ لكثر من التذكير بعد
ان تجلو امام بطل انجولا ولعبو مرة اخري مباراة للتاريخ وكان بإمكانهم
القضاء فيها بشكل كامل علي طموحات فرقة مينغو الذي قال قبل ان فريقه يطمح
للوصول لدور المجموعات ومادري انه سيواجه فرقة لديها من الطموح والعزيمة
والسطوة ما ليس له حدود.
*انتصار المريخ اسعدنا وأكد علي طرحنا السابق حول ان المريخ هذا الموسم
لن يكون لقمة سائغة لكل الخصوم بمافيهم عملاق باب سويقة ان كتب للاحمر
اكمال لوحة النصر والعبور من قلب انجولا.
*كابو سكورب خارج الملعب سبقته الينا سمعته وقدراته المالية الخرافية
وطموحاته التي عبر عنها رئيس النادي بندكيت ونائبه مينغو جاستينو لكن ذات
الطموحات والاماني وضعت في حيز ضيق لايعترف بالصفقات الدولارية او النجوم
العالمية علي شاكلة راقص السامبا ريفالدو فكل هذا لم يشفع لسكورب امام
سطوة مريخية كتب عليها هذا الموسم تشليع وتفتيش اثرياء اندية افريقيا مثل
عزام والكابو الذي لحسناه داخل ارضية ملعب النار والانتصار.
*نبارك لجمهورنا النصر الغالي والمستحق ولمجلس ادارة نادي المريخ الذي
اولي مباريات الفريق الافريقية عناية خاصة علي الرغم من حاله المتصدع
مؤخرا ونبارك للجهاز الفني النصر الرائع ونهنئهم علي الاداء المتميز
والذي يدلل بدوره علي اجتهاد فني كبير ظل غارزيتو ومعاوينيه يقومون به
حتي تحقق النصر الغالي.
*نجا الانجولي من هزيمة كانت ستعجل بخروجه من ملعب المريخ حتي دون النظر
للقاء القادم لكن بأذن الله سيفعلها نجوم المريخ في قلب انجولا لتتضاعف
حلاوة العبور والتأهل.
*انتصار المريخ علي عزام مهد الطريق لعلقة ساخنة تلقاها الانجوليون مع الرأفة.
*شخصيا كنت اتخوف من الاندية التي تفكر ادارتها بصوت مسموع فمثل هذه
الاندية دائما ما تاتي لتشكل حجر عسرة بما تملكه من طموحات وخطط لكن بعد
ان راينا الاحمر يجندل فرقة الكابو مع الرأفة تاكد لنا ان المريخ هذا
الموسم سيشكل هو حجر العسرة وسيكون هو البعبع المخيف لجميع منافسيه.
*نظافة شباك المريخ في اخر مباراتين افريقيا مؤشر ايجابي اكثر من رائع
فبقدر حزننا علي ضياع الفرص المتعددة الا ان عدم الوصول لمرمي المريخ في
البقعة افرحنا.
*سنعود لنحلل اللقاء غدا بشي من التفصيل بأذن الله.
© 2015 Microsoft Terms Privacy & cookies Developers English (United States)
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : زاكي الدين
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019