• ×
الأربعاء 3 مارس 2021 | 03-02-2021
اسماعيل محمد علي

علة الهلال .. مجلس الواتساب

اسماعيل محمد علي

 0  0  11488
اسماعيل محمد علي

هبط مستوى 90% من لاعبي الهلال بصورة مفزعة وبرغم مد حبال الصبر أملاً في تحسن المستوى إلا أن الأمر يزداد سوءً يوماً بعد يوماً .

*تفاءلنا من قبل بمجلس الكاردينال إلا إن التفاؤل سرعان ماذهب ادراج الرياح منذ الوهلة الأولى والمجلس يجتمع عبر الأثير.

*وضح جلياً أن علة الهلال تتمثل بشكل كبير في مجلس الواتساب ولعل مايمر به الفريق الآن سببه الأول والأخير الغياب المتواصل للكاردينال.

*شكل الهلال اليوم أمام سيد الاتيام لن يكون مختلفاً عن المباريات السابقة ولن نطالب بأكثر من النقاط الثلاث لمواصلة الاحتفاظ بالصدارة .. وعلى الأقل في الوقت الحالي لن نحلم بالمستوى الفني الرفيع .. المهم النقاط.
*إعلام المصالح ظل يصور لاسياده أن الهلال لايقهر وأن الفريق سيهز عرش أفريقيا هذا العام ومع انطلاقة الدوري اكتشفنا أنهم باعوا الوهم للجماهير الزرقاء وقبضوا المعلوم وبالدولار الأخدر.
*لن ننتظر من مجلس الواتساب شيئاً مفيداً ونعلم أن اجتماع الأمس لاختيار المدرب الأجنبي لن يتجاوز الصربي العاطل ميشو.
*سنسمع اليوم تصريحات جوفاء من المجلس المغيب تؤكد أن اللجنة الفنية هي من اختارت ميشو للهلال .

*ماذا ننتظر من لجنة فنية ورطت الهلال بأنصاف المحترفين أمثال بوتاكو وكانوتيه وقائمة الألم تطول وتطول.
*ميشو تولى تدريب الهلال في موسم 2010 وقد شاهدنا جميعا كيف أن الفريق فرط في الانتصار أمام فريق الصفاقصي التونسي المتهالك يومها في مباراة شهدت فضيحة تدريبة لمستر ميشو ولاعبي الهلال يتهربون من تنفيذ ركلات الجزاء.

*في ذات الموسم تعرض أكثر من لاعب هلالي لاصابات متفاوتة بسبب الأسلوب العقيم الذي كان يعتمد عليه ميشو في تدريبات اللاعبين.

*ميشو يهوي إجراء التدريبات في منتصف الملعب بل في مساحة أقل من نصف الملعب "سداسي"، ويومها تذمر لاعبو الهلال من هذا الأمر بعد أن ظل الفريق بعد كل مباراة يفقد لاعباً بسبب الإصابة.

*ميشو مدرب ذكي ويعرف كيف يتودد للعودة وفي ظل لغة المصالح التي تسود الوسط الرياضي ، نجزم أن عودة ميشو للهلال طبخت بليل وغير بعيد أن يكون الثنائي هما من دبرا هذه العودة لاحكام سيطرتهما على المجلس والإطار الفني.

*نكتب بتشاؤم من الآن لاتحلموا بهلال يهز عرش أفريقيا في ظل مجلس الواتساب ..أما تصريحات العمدة والخاصة بأن الفريق يتطور مع مرور الأيام ماهي إلا لعب على عامل الزمن.
* لانعرف ماذا يريد العمدة لكن على الفتى أن يعلم أن تواجده مع هكذا مجلس سيكون وصمة عار في تاريخه الناصع بالهلال.

*للأسف لاشيء في النادي الآن يجعلنا نحلم بالتطور هذه هي الحقيقة ..الثنائي الطحلبي مالم يتم بتره من جسد الهلال فالسرطان قادم قادم لامحالة وعندها لاينفع الندم.

*جماهير الهلال يجب أن تقول كلمتها لبتر خلايا المصالح السرطانية قبل أن يتحول جسد الهلال لجثة تنتاشه بغاث الطير.

*الكاردينال رجل أعمال ناجح لكن للأسف حتى الآن فشل في إدارة الهلال .. وإن كان يظن أن أمواله وحدها قادرة على صنع فريق عليه أن يصحو من هذا الحلم .. ننبه الآن .. أي شي في الهلال يسير بتراجع مخيف إذا أردت أن تبني لك مجداً أسوة بصلاح إدريس فالتقط القفز الآن وأغلق صنبور الدعم من أصحاب المصالح.

*خلافنا مع صلاح إدريس لن يجعلنا نكابر وننكر نجاحاته مع الفرقة الزرقاء ..فالأرباب وبرغم فشله الإداري إلا أنه كان مميزاً في التعاقد مع اللاعبين الأجانب أتدرون لماذا.
غداً نحدثكم فانتظرونا.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : اسماعيل محمد علي
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019