• ×
الجمعة 25 يونيو 2021 | 06-25-2021
النعمان حسن

ادريس جماع اجمع عليه النقاد واشاد به العقاد

النعمان حسن

 1  0  1061
النعمان حسن

مساء اليوم الاربعاء تنظم مجموعة (مبدعون للا حدود) بالتضامن مع (قلوبنا معكم) وتحت رعاية معتمد ومحلية امدرمان تنظم لمسة وفاء لواحد من اعظم شعرائنا المبدعين الذى رحل عن دنيانا جسدا وبقى خالدا مع المبدعين عن عمرقارب الستين عاما
مبدعنا لن تفيه الكلمات مهما بلغت لهذا اكتفى بان اقول انه الشاعر ادريس جماع مجنون الجمال الذى اجمع عليه النقاد واشاد به العقاد فهل بعد هذا من حديث عنه.
واذا كان التاريخ سجل لليلى مجنونها ولجوليت روميوها فان التاريخ سجل لجماع انه عاشق الجمال اينما وجد ولم يكن متيما بليلى او جوليت وانما بالجمال حيث ما وجد ولاشئ غيره.
كثرت الروايات والحكايا ت عنه وتناقلها النقاد والمعجبون بمختلف الحكاوى الا انها وان اصابت الحقيقة او حادت عنها انما تعبر عن عظمة هذا المبدع وعن عشقه للجمال كقيمة انسانية بعيدا عن الدوافع الذاتية
ومن اكثر الروايات اللافتة عنه انه عندما كان فى مطار لندن فى رحلة علاجية صادف وجود عريس وعروسته فى المطار فبهره جمال العروسة فوقف ينظر اليها نظرات المجنون كعادته مبهورا بجمالها وليس لغرض اخر مما اثار غيرة العريس الذى عمل على ان يحجبها عن نظره ويجول بينه وبينها بجسده فما كان منه الا ان نظم قصيدته(غيرة) رائعته التى يتغنى بها الراحل المبدع سيد خليفة رفيق دربه واكثر من تغنى باشعاره والتى قال فيها وكانه يخاطب عريسها محتجا:
اعلى الجمال تغار منا ماذا علينا اذا نظرنا
هى نظرة تنسى الوقار وتسعد الروح المعنى
انت السماء بدت لنا واستعصت بالبعد عنا
ورغم تعدد الرويات يقال ان عملاق الادب العربى الراحل رحمة الله عليه العقاد سمع هذه الابيات فادهشته وراح يسال عن قائلها ولما قيل له انها لشاعر سودانى مجنون بالجمال اسمه ادريس جماع فقال العقاد ما معناه انه (حقا مجنون بالجمال فهذا الكلام لا يقوله عاقل)
وفى رواية ثانية عنه فى لندن انه ابهرته عيون الممرضة التى تشرف على علاجه فراح يحملق فى عيونها ولا يسمح لعيونها ان تفلت من نظراته حتى خافت فاشتكت لمدير المستشفى الذى امرها ان تحجب عيونها عنه بان ترتدى نظارة سوداء ولكنها فوجئت به يقول فيها:
السيف فى غمده لا تخشى بواتره
وسيف عينيك فى الحالين بتار

يعنى النظارة السوداء لن تحجب جمال عيونها ولم تغير من عشقه لعيونها وكانه يملك قوة اختراق لا تحجبها النظارة كما توهم المدير ولما عرفت الممرضة ما رمى اليه بقصيدته فى عيونها اجهشت بالبكاء لانها ادركت وقتها قيمة احساسه بالجما ل
ولقد صنف النقاد بيته هذا من افضل وابدع مما قيل فى الشعر العربى.
حقيقة المجال لايسع الحديث عن حكاويه واشعاره التى دائما ما تعبر عن مواقف وحالات عاشها فى الواقع ومن وحى اللحظات وليست من صنع الخيال
ولعل الفنان الراحل سيد خليفة شكل معه ثنائية تجلى فيها ابداع هذا الثنائى حيث تغنى بالكثير من اغانيه العاطفية والوطنية فلقد تغنى له بجانب اغنية غيرة ربيع الحب وشاء الهوى ووحشة الليل وغيرها ما لايسع المجال ذكره
ولكن لنتوقف عند مشاعره الفياضة فى اغنيته (ربيع الحب) و(شاء الهوى) لنرى عظمة احساسه بالجمال حيث قال فى ربيع الحب:
فى ربيع الحب كنا نتساقى ونغنى
نتناجى ونناجى الطير من غصن لغصن
ثم ضاع الامس منا وانطوت فى القلب حسرة

امافى اغنية (شاء الهوى) انظروا ماذا قال
شاء الهوى ام شئت انت فمضيت فى صمت ومضيت
ام هز غصن طائر غيرى فطرت اليه طرت
وتركتنى شبحا امد اليك حبى اين رحت

يعنى كان طرت او بقيت مكانك فحبى يلااحقك اين كنت ولوطرت لان عشق الجمال لا يعرف الحواجز طالما انه بلا مطامع

اما ديوانه الوجيد الذى اصدره فلقد تضمن الكثير من القصائد والاغانى منها رحلة النيل- لقاء القاهرة- الصدى الخالد- ولحن الفداء
واما اهم ما اجمع عليه النقاد انه من اعظم ما نظم قصيدته التى يقول فيها؛
ان حظى كدقيق فوق شوك
نثروه ثم قالو لحفاة ريح اجمعوه
صعب الامر عليهم ثم قالوا اتركوه
ان من اشقاه ربه كيف انتم تسعدوه

ابيات تجسد عمق ايمانه بقدرة الله سبحانه تعالى التى لا تدانيها قوة بشر
هذا قليل من ملامح رحمة الله عليه الشاعر الاسطورة ادريس جماع
التحية لحلفاية الملوك التى انجبت من استحق ان نتوجه ملكا على الشعر بين ملوك الشعر الذين انجبهم السودان وغير السودان فملوك الشعر لايرحلون حتى لو وارينا اجسادهم الثرى فمملكة اشعارهم خالدة مابقيت الحياة
لندعو له بالرحمة والغفران لاننا مهما قدمنا له من لمسات الوفاء لن نوفيه حقه لهذا فلنكثر له من الدعاء فهذا اقل ما نقدمه لمن اجزل لنا العطاء
انها ارادة الله ان يرحل المبدعون وتبقى ابداعاتهم تتوارثها الاجيال ولا تندثر
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : النعمان حسن
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    ابوحسن 06-11-2014 12:0
    شكرآ لك استاذ النعمان لسردك ماهو بسيط فى حق ابن مدينتى ورمزها ادريس محمد جماع (المانجل) له الرحمة و المغفرة..
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019