• ×
الجمعة 7 مايو 2021 | 05-06-2021
محمد عيسى

نرجسية بريمة !

محمد عيسى

 0  0  1608
محمد عيسى
دليل الرأي

محمد عيسى ساتي



في حوارٍ له قبل أيامٍ قليلة مع إحدى الصحف الرياضية قال حارس المريخ والمنتخب الوطني في الثمانينات والنصف الأول من (التسعينات) حامد بريمة بأنه كان يتمنى أن يلعب للهلال حتى يحقق معه بطولة خارجية .

لا أدري إن كان يتهكم من الهلال أو بالفعل يريد أن يساعد الهلال ولا يرضى له بأن يكون فريقاً بلا بطولة خارجية لا سيما وأنه من أكبر الفرق السودانية .

* الذي يسمع الحارس الذي تم إتهامه من قبل بـ(البيع) في مباراة الهلال والمريخ على ما أظن في العام 1986 والتي انتهت بفوز الهلال بهدفين دون مقابل أحرزهما شمس الدين ووليد طاشين يظن أنه هو عبقري زمانه وهو الحاصل على كل البطولات داخلياً وخارجياً .

* أولاً لكي أكون منصفاً أقول أنني لم أشاهده وهو يلعب داخل الميدان إلا بعد أن اعتزل وفي أحد المهرجانات بالخرطوم عندما وقف في حراسة المرمى وكانت هناك تسديدات من علامة الجزاء من بعض الرياضيين وكانت الجماهير تهتف له (درمة لا) في إشارة بأن لا يحرز درمه الحكم المعروف في مرماه ولكن كرة درمة الضعيفة ولجت مرماه بكل سهولة بالرغم من أنه أشار للجماهير بإشارة(لا) بمعنى أن درمة لن يحرز

. * ما ذكرته في الفقرة السابقة لا علاقة لها لتقييمي لمستوى بريمة الفني لأنني شاهدته بعد إعتزاله بمدة طويلة ولكن أغلب الفنيين الذي شاهدوه قالو أنه كان حارساً متمكناً متميزاً مانعاً لأغلب الكرات الخطرة التي تقصد مرماه ،بل اعتبروه بأنه له الفضل الأول في أغلب بطولات المريخ(المحمولة جواً) كما يتباهى بالتسمية (المريخاب) والذي أحرزها في الفترة من 1979 وحتى 1994 الفترة الذي لعب فيها بريمة للمريخ .

* ولو اتينا لبطولات المريخ المزعومة لوجدناها هي بطولات (سيكافا مرتان عامي 86 و94 ، دبي الذهبية وكأس الكؤووس الإفريقية ) بالله عليكم هل مثل تلكم البطولات هي التي كان يقصدها بريمة لكي يحققها مع الهلال أم ماذا كان يقصد ؟!

* فبطولة سيكافا بالرغم من أنها من أقدم البطولات إلا أنها بطولة ودية ضعيفة لا قيمة لها ولا يتباهى الفرق الذي يحرز لقبها . *(المريخاب) يقولون أن الهلال أكثر مشاركةً فيها من المريخ وهذا يدل على أنهم كانوا لا يحققون البطولة الأولى في السودان التي يكون لحامل لقبها الأولوية في المشاركة في البطولة .

* وهذا اعتراف من المريخ (ليس فقط الدليل) فالحقيقة والتاريخ يقولان بأن الهلال يتفوق علي المريخ في تحقيق لقب البطولة المحلية الأولى، وبالتالي أكثر الفرق السودانية مشاركة في البطولة بالرغم من مقاطعته للبطولة منذ العام 1999م . لا نريد أن نبرر ولكن نقول أن الهلال الذي بدأ مشاركته فيها منذ العام 1985 وشارك كذلك في بطولة 87 هم نفس اللاعبين الذين وصلوا بالفريق لنهائي بطولة (الأندية الإفريقية) في ذلك االوقت أكبر البطولات الإفريقية وأغلاها هل كان يعجزه ان يحقق لقب بطولة (سيكافا) مع فرق ضعيفة لو لا أن البطولة لا قيمة لها وكان يشارك فقط من أجل المشاركة لإنعدام الدافع ..

* أما بطولة (دبي) فهي بطولة ودية لا تعد من الإنجازات مهما كانت قيمة الفرق المشاركة أو قيمة الكأس لأنها في النهاية بطولة مهرجانات ولا تعد إنجازاً .

* بطولة (كأس الكؤوس الإفريقية) هي البطولة الوحيدة التي نعتبرها إنجازاً للمريخ فهي بطولة معروفة ومعترف بها ولكنها البطولة الثانية في إفريقيا والمريخ عندما حقق لقبها في العام 1989 لم يكن بطلاً للسودان .

* معروف أن الهلال هو أكثر الفرق مشاركة في دوري أبطال إفريقيا وهذا يؤكد انه دائماً يحقق لقب الدوري البطولة الأولى في السودان الذي كان ينافس عليها فريق حامد بريمة .

*فنحن نقول لحامد بريمة أن الإنجاز الذي حققه لاعب الهلال الحالي (خليفة) لم تحققه أنت ولا كمال عبد الوهاب ولا ماجد أبو جنزير ولا مازدا ولا سكسك ولا دحدوح ولا كل (الإبراهومات) ولا العجب ولا أي لاعب لعب للمريخ لأن خليفة ببساطة وصل مع الهلال إلى نصف نهائي بطولة (أبطال إفريقيا) وبدل المرة مرتين وهي المرحلة التي استعصت على المريخ !..

* نعم الهلال لم يحقق بطولتها ولكنه ينافس فيها بإستمرار فهي البطولة الأقوى والأغلى والأفضل في إفريقيا ، فسؤالنا لك يا حامد يا بريمة يا حارس يا كبير بما أنك كنت حارساً (خبيراً) ومحققاً للبطولات ما هي إنجازاتك في البطولة الأولى في إفريقيا وما هي إنجاز فريقك ؟؟ ولماذا كنت دائماً تخرج من الأدوار الأولى في مشاركاتك القليلة فيها ، ولماذا كان الهلال دائماً يتفوق عليكم حتى في البطولة الأولى في السودان بإعتباره الفريق الأكثر تحقيقاً للقبها ..

* عليك أن تعلم يا بريمة أن الهلال لو كان حقق لقب (الكونفدرالية) في العام 2012 لم نكن لنهلل ونعتبر ذلك من أكبر إنجازاته لأن البطولات (الثانوية ) ليست هي أولويات الفرق الكبرى ولا يشرفه أن يظفر ببطولتها لأننا نعتبر خروجه من الأبطال إخفاقا ولن نفرح بتحقيقه للقب البطولة الذي هبط لها .

* وأخيراً نقول لك فاقد الشئ لا يعطيه
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : محمد عيسى
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019