• ×
الأربعاء 19 يونيو 2024 | 06-18-2024
رأي حر

سلامات الرئيس

رأي حر

 1  0  1458
رأي حر

لا اعتقد ان الرئيس عمر البشير فى حاجة الى مواقف من هذا النوع العابر لكى يعرف كيف يحبه الناس ...كم يتمنون له كل الخير ....ولكن المؤكد انه اثناء وبعد تلك الجراحة التى اجراها فى الاسابيع الماضية فى مستشفى سودانى .القى من الجمهور حرصا اضافيا على التواصل واصرار متجددا على التفاعل واهتماما مباشرا باحواله وصحته ورغبة حميمة وصادقة فى مواصلة الاطمئنان عليه مقرونة بالدعاء المستمر بان يحفظها لله عافيه وليس غريبا ...فالصلة التى تربط الرئيس بالشعب تتجاوز السلطة الدستورية الناتجة الانتخابات .وانما تمتد ارى ارتباط بزعيم له مكانته وقائد له خبرته .وبطل له انتصاراته وحكيم له حكمته وفوق كل ذلك رئيس له شرعيته .وبالاجماع . فاننا امام طرازمختلف من التفاعل بين الرئيس وبلده طراز ناضج من حب الناس ليست فيه مبالغات ولكن فيه ثقة واطمئنانا وعواطف صادقة وارتباطا نشا على اسس عاقلة فترسخت فى عقول الناس الى جانب قلوبهم مكانته . هذا رئيس يحظى باحترام شعبه ويتمتع بحبه لاسباب كثيرة يحبه الناس لانه رئيس يعرف الناس ..من بينهم غير معزول عنهم .يدركون هم بحسمهم الصادق مدى اخلاصه لمصالح البلد ومصالحهم ..ويعرفون كيف بذل الجهد من اجل تطوير الواقع الذى كان مترديا وكيف حقق نهضة اكيدة ....وكيف صان ذلك الواقع الجديد وظل يعمل على تطويره . نحن ندعوا للرئيس بدوام الصحة والعافية ..ونرجوا الله ان يتم شفائه عابرا نقاهة الجراحة فيواصل قيادة مجتمعنا .ويمضى فى تحقيق انجازات تاليه .متمتعا بثقة الناس الى جانب محبتهم الناضجة نافذة يوم 25 مايو يوم راسخ فى كل شباب السودان فى حينها وهو عيد ثورة مايو .حين بزوغها بقيادة الرئيس الراحل جعفر محمد نميرى الذى اعطى الكثير لهذه البلد المعطاءة الكبيرة . ونحن نحتفل به من خلال الاسطر ونحى كل المرابطين والسايرين فى درب ثورة 25مايو ونترحم على قائدها ونتمنى له المغقرة والرحمة ما كان مسرحه استاد الدفاع الجوى بالشقيقة مصر وهى مباراة جمعت بيت اخوة اشقاء جمعهم النيل العظيم الهلال السودانى والزمالك المصرى كانت مباراة لعب فيها كلا الفريقين وبزلوا الجهد الكثير ولم تخرج من ثلاثة احتمالات فوز او هزيمة او تعادل وخرجت المباراة واحد من الاحتمالات .وتقبل النتائج . ولكن ما خرج به بعض الشواذ عن مجتمع وادى النيل السمح الطبع وتنادوا بهتافات عنصرية ضد احد اللاعبين ما كان له الاثر الكبير فى نفوس كل الجالية السودانية المقيمة بمصر الشقيقة عصارة جهد افراد شعب سودانى كان لهم صولاتهم وجولاتهم فى كل المجالات .السياسية والاقتصادية والاجتماعية والرياضية ايضا .فى الشقيقة مصر . تلك هتافات بعيدة عن قيم وتقاليد شعبين يجمعهم نيل واحد يسقيهم ويجرى بينهم . نتمنى ان تعالج تلك الامور الغير مالوفة بيننا بعقلانية وتروى حتى نضمن تنافس شريف فيما بيننا فى كرة القدم كما نتمنى ان لا نفرد مساحات كبيرة لهاذ الموضوع اعلاميا لاننا دولة محبة وودودة ومسامحة ونقدر ظرف كل اخ مصرى شقيق لما يجرى فى وطنه الان . نافذة اخيرة التعويض يارجالة فى المباريات القادمة عنوان التصافى والتواجب الهلالى فى المرحلة القادمة ونسى مباراة الزمالك التى قد تكون انطلاقة قوية وحقيقية لفرقتكم التى بزلت الكثير ولك قالت المجنونة كلمتها وفاز الزمالك الشقيق على ارضه وهو فوز طبيعى .يجب ان نتعود عليه بان الفوز فى الارض من واجبات ومتطلبات المرحلة القادمة اذا اردنا الصعود لدور الاربعة .راضين كل الرضاء على اولادنا الاشاوس لما قدموه ولكن نطمع بالاحسن فى البماريات القادمة خاصة خارج القطر .قد اختلف مع البعض فى عبارة كامبوس سبب الخسارة .بعد عودة الى المباراة والاهداف جيدا نعرف اين يكمن الخطاء فى اللاعب السودانى خاتمة تم تاجيل رد المفوضية لحيثيات الطعن المقدمة ضد اجراءات الجمعية العمومية جرت بنادى الاهلى الخرطومى الى يوم الثلاثا الموافق 27/20014

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : رأي حر
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    بكرى سرالختم 05-26-2014 05:0
    ليست هى المره الاولى ولن تكون الاخيره..فالمصريون معروفون بالخبث الكروى داخل وخارج الملعب مهما كان حتى يحققوا النصر وبشتى الطرق..وما حادثتى الهلال ولاراش والفريق القومى ببعيده..عاملوهم بمثل ما يعاملوكم واشدخبثا حتى يتعظوا..مش كل مره وادى النيل وشمال الوادى وجنوب الوادى..ردوا لنا كرامتنا وبلاش عواطف ...957
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019