• ×
الثلاثاء 3 أغسطس 2021 | 08-02-2021
الصادق مصطفى الشيخ

محنة المنتخبات الوطنية

الصادق مصطفى الشيخ

 0  0  691
الصادق مصطفى الشيخ
بالمرصاد

على الرغم من ان رئيس الاتحاد الحالى معتصم جعفر تراس لجنة المنتخبات الوطنية لفترة طويلة وكذلك فعل امين ماله اسامة عطا المنان مع الناحية الادارية حتى اضحى لصيقا لدرجة لا يفرق فيها الناس بين اسامة والمنتخب وحاليا يتولى المهمة الطريفى الصديق الذى لم نسمع له حسا ولا خبر منذ واقعة فضيحة نقاط زامبيا التى قال قبلها انه اذا صحت المزاعم فليس لهم سوى سبيل واحد هو الاستقالة ويبدو ان الطريفى الذى يختلف عن اصحاب نظرية الكنكشة والفوضى قد صار مثلهم او تراه يجاملهم حتى لا يحدث شرخا فى المجموعة التى جات باصوات اتحاد الخرطوم الذى يتحمل الطريفى وزر كل ما اصابه من محن فقد تسبب فى ترجيخ كفة الاتحاد الحالى الذى يعتبر الاسوء فى تاريخ المجالس ناحية الاداء والتاهيل وحتى القبول من الشارع الرياضى
وللاسف ان رئيس لجنة المنتخبات اخونا الطريفى يديرها وفق نظرية محمد عثمان خليفة فى مجلس الشباب والرياضة تاتيه المقترحات والشروط بل القرارات معلبة من الجهة اياها ولان الفارق كبير بين الجهتين كان على الطريفى ان يراعى اهمية المرفق المسئول عنه كونه يمثل اهم واجهات السودان وهو المنتخبات الوطنية التى تدار على منوال رزق اليوم باليوم لا خطط ولا برامج وحتى قيادة البعثات تتم وفق المزاج والعلاقات الشخصية كما فى حالة زكى عباس الذى يتراس حاليا بعثة الشباب بقطر وقد اختار مقربين منه ايضا كمعتز الشاعر كما فعل الديبة ومحسن سيد مع المنتخب الاولمبى واختاروا جحا لرحلة الجزائر نحن بالطبع لا نطعن فى كفاة احد ولا مقدراته على اداء المهمة فقط لاننا لانعرف لهم ادوار حتى مع اندية ناهيك عن منتخبات فى وقت يوجد فيه كثير من المؤهلين والمنتظرين لنداء الواجب
اما محنة المنتخبات فتتمثل فى الغاء معسكر موريشص للمنتخب الاول بجانب ازمة التدريب فيه التى يقابلها ماذدا بفروض الوطنية وقد امتحن يوم ان طلب للمريخ مدربا عاما فتنازع اهل الاتحاد لانهم لا يستطيعوا ايجاد البديل رغم ان ذلك اهم اولويات الدولة التى يجاملها الاتحاد لشئ فى نفس يعقوب
وكذلك ما يعايشه منتخب الشباب المعسكر حاليا بقطر التى ضخت مليار دولار فى خزينة الدولة الخالية اذا كان لسفارتنا بها دور فلماذا وقفت مكتوفة الايدى ولم ترسل حتى عربة اجرة لاستقبال بعثة وطن تعتبر من الاولويات الوحيدة للسفارة واذا كنت مكان زكى عباس ووجدت فى استقبال من يرتدون شعار السودان اعضاء شركة الخندقاوى وغالبهم اجانب لعدت للخرطوم وطلبت ان نعسكر بحلفا على منوال لالوب بلدنا ولا تفاح قطر
دمتم والسلام
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : الصادق مصطفى الشيخ
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019