• ×
الجمعة 7 مايو 2021 | 05-06-2021
النعمان حسن

اليوم بطولة سودانية لاستعراض المهارات واسالوا الدحيش

النعمان حسن

 0  0  1021
النعمان حسن



انتظمت فى العالم منذ فترة رياضة جديدة اطلق عليها freestyle football و تقوم هذه الرياضة على القدرات الفردية لاصحاب الموهبة العالية فى التحكم فى كرة القدم باستعراض قدرات الموهوبين المختلفة فى زمن لا يتعدى دقائق معدودة وقد انتشرت اللعبة فى عدد كبير من الدول الاوربية والامريكية والافريقية بل والعربية
ولقدرعت هذا النشاط المميز مؤسسات كبيرة عربية و وعالمية نظمت حتى الان الكثير من البطولات العالمية كانت اخرها فى جنوب افريقيا.
ومن المتوقع ان يشهدالعالم قريبا اتحاد عالمى لهذه اللعبة كما شهد تحول الخماسيات والكرة الشاطئية لرياضية عالمية فى اطار الاتحاد الدولى لكرة القدم .
من المفارقات الكبيرة ان يشارك مواطن سودانى فى هذه البطولات ممثلا للسودان الذى لا يعرف المنشط حتى الان رغم ادمان الجماهيرلكرةالقم والمفارقة الاكبر ان يحقق هذاالمواطن نتائج ايجابية معتبرة حتى اصبح رقما فى هذه البطولات العالمية الا انه وهذا النوع من النشاط بقيا نكرة غيرمعلومة وكما مهمل على مستوى السودان وكعادة السودان ياتى دائما متاخرا حتى بين الدول العربية التى تعرف اليوم اكثر من منظمة عربية ترعى هذا البطولات لنشر هذه الرياضة المميزة التى تستهدف تنمية المواهب الرياضية فى لعبة كرة القدم.
ومما يستحق وقفةهنا ان السودان ظل من الدول المبادرة عالميا بهذا النوع من النشاط قبل ان تعرفه اى دولة عربية او افريقية الا انه لم يكن نشاطا منظما فى منافسات وبطولات رغم اهميته. فلقدعرف السودان من قبل الخماسيات والكرة الشاطئية منذ الخمسينات وقبل ان يعرفها العالم وتنتمى فى منظمة دولية ليكون السودان رغم ذلك من اواخر الدول التى تقتحمم هذا النشاط بالرغم من انه من اوائل الدول التى عرفته بالفطرة والذى عرفناه فى الحمسينات فى جزيرة توتى وكان يطلق عليه (مدرسة كرة القدم)
هكذا حال هذاالنشاط اليوم والذى اشتهر ونظمت فيه العديد من البطولات على مستوى العالم والتى ظل يشارك فيها الشاب عبدالله عماد الفضل رافعا راية السودان فيها بجهده الفردى وبرعاية منظمات خارجية كانت اخرها مشاركته فى جنوب افريقيا. وكماكان السودان سباقا فى الكرة الخماسية والشاطئية الا انه بقى كمامجهولا فيها لا يذكر فان السودان كان سباقا فى هذا النشاط موضوع اليوم.
رحم الله الاستاذ المربى والكابتن والمدرب الدولى رحمة الله عليه هاشم ضيف الله فلقد ابتدع هذا النوع من الممارسة فى الخمسينات عندما كان مشرفا على نادى الهلال وكان يومها يجرى اختبارات على الناشئة لاكتشاف مهاراتهم العالية فى التحكم فى كرة القدم حتى يوجه اهتمامه بالمميزين منهم واذكر ان كابتن الدحيش كان قد شارك فى واحدة من هذه الاختبارات امام الاستاذ هاشمو ظل يتلاعب بالكرة بمهارة عالية ولافتة لفترة غير عادية حتى صاح فيه الكوتش( كفاية). فكان ذلك مولد نجم فى قامة الدحيش
علينا ان نشكر فى هذا اليوم الجمعة المنظمة العربية التى تتخذ من الامارات مقرا لها وهى تنظم اليوم اول بطولة سودانية لهذا النشاط المميز على مسرح مول الواحة والذى يشارك فيه لاول مرة عدد مميز من اللاعبين يبلغ عددهم حسب ما ورد ستة عشر لاعبا لتحديد اول بطل للسودان فى بطولة رسمية تحت اشراف نخبة من الحكام وتجرى فعاليات البطولة من السادسة حتى التاسعة مساء اليوم الجمعة.
اذن هو يوم تاريخى تعلن فيه منظمة عربية رسميا عن هذا النشاط الذى يحتاجه السودان لما يمثله من اكتشاف لذوى القدرات العالية
ولعلنى اتساءل اين القائمين على امر اللعبة من المستويات الرسمية والاهلية بل والاندية الكبيرة وبصفة خاصة الهلال والمريخ بما لهم من امكانات مهدرة من مليارات اين هم من هذا النوع من النشاط الذى يساهم فى تطور مستوى اللعبة باكتشاف المواهب المميزة من ذوى المهارات العالية فى وقت مبكر وبتكلفة اقل .
بقى ان اقول هل سيشاهد اليوم قادة الكرة والاندية هذا الحدث الكبير الذى يشهده السودان فى او مبادرة من منظمة عربية تستهدف نشر اللعبة.وهل وزارة الشباب والرياضىة على المستيين الولائى والاتحادى هل هى متابعة لهذا الحدث الذى يقع تحت صميم اختصاصها حتى تكرم هذه المنظمة العربية على ما قدمته للسودان وهى تعلن عن مولد هذا النشاط رسميا
وهل ستكون اجهزتنا الاعلامية من قنوات وصحافة بمستوى هذا الحدث
دعونا نرى


امسح للحصول على الرابط
بواسطة : النعمان حسن
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019