• ×
الجمعة 25 يونيو 2021 | 06-25-2021
نجيب عبدالرحيم

أنديتنا.. لا صوت يعلو فوق الوطن

نجيب عبدالرحيم

 0  0  670
نجيب عبدالرحيم




وقوف بعض الجماهير الرياضية ضد أندية الوطن في استحقاقاتها الخارجية بدأت تأخذ طابع المجاهرة بصوت صارخ في الآونة الأخيرة، وأصبحت الجماهير تحتفل بخروج الفريق المنافس وتقيم الحفلات بتقطيع رفات التورتات وتذبح الذبائح وغيرها من أدوات الاحتفالات وهذه الظاهرة غير الحميدة للأسف الشديد أصبحت تحدث في ملاعبنا وذلك بسب (إعلام السبوبة) الذي يبحث عن المال حيث يقوم بتحريض الجماهير وشحنها بكل الأساليب المرفوضة والاستفزاز المقيت للمشاعر الوطنية ويسعى إلى تغذية هذه النوازع لدى الجماهير التي تؤدي إلى تأجيج الصراع وزرع الفتن والفرقة والشتات بين أبناء الوطن الواحد الذين يعانون من مآسي كثيرة لا نريد أن نخوض في تفاصيلها فهي واضحة للجميع .



ظاهرة التشجيع ضد أندية الوطن ظاهرة توجد في كل دول العالم وتتواجد أكثر في مناطق التعصب الرياضي الشديد الذي يصل إلى حد العدائية وهذا لا يعني قبولها ومحاكاتها فإذا كانت منتشرة بين الجهلاء فيجب على المتنورين العمل على محاربتها وعدم فرضها كأمر واقع.



إذا سلمنا جدلاً بأن التشجيع ضد النادي المنافس في الدوري المحلي مقبولاً ولكنه حتماً سيكون مرفوضاً عندما يمثل النادي الوطن في استحقاق خارجي ونرى الإستفزاز من جماهير النادي المنافس تحمل إعلام نادي غير سوداني بالإضافة إلى بعض القنوات الفضائية التي أصبحت منبراً مفتوحاً بلا خطوط حمراء يمرح فيه المتعصبين من إعلاميي( السبوبة) بايصال رسالتهم المفخخة للجماهير المسكينة التي تشتري الوهم وسافل الكلام والسباب فهذا السلوك لا يشبهنا بتاتاً.



يجب على العقلاء في أنديتنا العمل على معالجة هذه الظاهرة بتعزيز التشجيع المثالي فكرة القدم تحتمل الفوز والخسارة وتحمل الكثير من المعاني والعناوين.



بعد خروج أنديتنا من البطولات الأفريقية نبارك لفريق الهلال الذي أصبح الممثل الوحيد للسودان في المنافسات الخارجية بعد فوزه أمس على فريق الملعب المالي في بطولة أبطال إفريقيا بإستاد الخرطوم بهدفين دون رد فيجب على الرياضيين بمختلف ألوانهم الوقوف مع الهلال وأي فريق يمثل الوطن في الداخل والخارج ولعلني أتذكر أبان مشاركة فريقي المريخ والهلال منتصف التسعينات في الدورات العربية التي أقيمت في المملكة العربية السعودية بمدينة الرياض لقد شاهدنا وقوف رابطة المريخ مشجعي المريخ جنباًً إلى جنب مع رابطة الهلال في جميع المباريات التي خاضها الفريق وأيضاً وقوف رابطة مشجعي الهلال مع المريخ في جميع مبارياته وهذا يدل على الترابط والتلاحم الذي كان يسود جميع الرياضيين السودانيين بمختلف ألوانهم وأطيافهم ومكوناتهم السياسية ورغم ذلك لا يختلفون على الوطن واستقراره وترابط قبائله وشعوبه على قلب رجل واحد رغم الجحيم الذي يعيشه الشعب السوداني في ظل حكومة الكيزان وأصبح المواطن جيعان ويصارع من أجل البقاء فقط ولذا يجب علينا أن تكون لغتنا في الحوار مرنة وتتسم بالوضوح والشفافية من أجل القضاء على الجهل المسلح وضيق الأفق الذي أصبح كابوساً يطاردنا في كل مكان وما علينا إلا أن نكثر من الدعاء ونسأل ألله أن يزيل عنا كل الكوابيس التي نعيشها .



لك الله يا وطني فغدأً ستشرق شمسك

najeebwm@hotmail.com

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : نجيب عبدالرحيم
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019