• ×
السبت 27 فبراير 2021 | 02-26-2021
محمد احمد سوقي

لا سبيل لخروج الهلال بنتيجة ايجابية إلا بطريقة الدرع الحديدي والاعتماد على المرتدات

محمد احمد سوقي

 1  0  2112
محمد احمد سوقي
الشارع الرياضي
محمد احمد دسوقي

× يبدأ هلال السودان مشواره في بطولة الأندية الافريقية عصر اليوم السبت باستاد موديبو كيتا بلقاء الملعب المالي على أرضه ووسط جماهيره في مباراة يعتبر التعادل السلبي أو الايجابي أو الهزيمة بفارق هدف فيها نتيجة ايجابية تضع أقدام الهلال على اعتاب التأهل لدور الستة عشر والذي لا يحتاج لأكثر من الفوز بهدف أو التعادل السلبي في حالة التعادل الايجابي بباماكو.. ولا شك في أن خروج الهلال من المرحلة الأولى لهذه البطولة في الموسم الماضي يدفع اللاعبين للقتال الرجولي لتخطي بطل مالي بنتيجة المباراتين حتى لا تتكرر تجربة الموسم الماضي المريرة التي احبطت الجماهير الزرقاء التي عودها الفريق على الذهاب بعيداً في هذه البطولة بعد أن حقق انتصارات داوية على أقوى وأفضل الأندية الافريقية كالاهلي والزمالك المصريان وناساروا النيجيري والترجي التونسي ومازيمبي الكنغولي والاسماعيلي والرجاء البيضاوي وبقية الأندية التي تمثل قمة الكرة الافريقية..
× وبما ان الهلال يلعب اليوم أمام بطل مالي الذي يمتاز بديناميكية الحركة وسرعة الايقاع ودفاع جيد ووسط فعال وقوة هجومية ضاربة تستطيع الوصول للمرمى من العمق والأطراف فان الهلال يحتاج لمواجهة هذا الفريق العملاق الى استراتيجية دفاعية يمكن أن نطلق عليها الدرع الحديدي حيث يتم اغلاق المنطقة بدفاع صلب مكون من اربعة لاعبين وامامه ثلاثة لاعبي ارتكاز يشكلون حائط صد أمامي للقيام بالمراقبة اللصيقة للمهاجمين ومفاتيح اللعب لمنعهم من الاستلام وخلق الفرص والتهديف.. واذا كان هدف استراتيجية الدرع الحديدي المحافظة على نظافة شبكة الهلال فان ذلك لا يعني ان يتكتل الفريق طوال زمن المباراة داخل منطقته والذي سيؤدي في النهاية لانهياره من الضغط الهجومي المتواصل ولذلك لابد من الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة في محاولات جادة لاحراز هدف أو هدفين لقلب الطاولة وارباك حسابات الفريق المالي الذي سيلعب بطريقة هجومية لاحراز فوز كبير يريحه في مباراة الرد بالخرطوم بعيداً عن أرضه وجمهوره واعتقد ان الهلال لو استغل اندفاع بطل مالي لاحراز الأهداف بهجمات مصنوعة بدقة وسرعة لاستطاع تحقيق الفوز كما فعل كمبالا الذي استثمر لعب المريخ بطريقة مفتوحة ليحرز هدفين اصابا المريخ في مقتل كذلك لابد من احتفاظ الوسط الهلالي بالكرة لفترة معقولة بالتمريرات القصيرة واللعب الممرحل لاراحة الدفاع وفتح الثغرات في جبهة بطل مالي الذي سينحصر كل تفكيره في الهجوم المكثف للفوز بثلاثية على أقل تقدير..
× واعتقد ان طريقة اللعب المثالية لتنفيذ الدرع الحديدي هي 4/3/2/1 حيث يتكون رباعي الدفاع من مساوي واتير توماس وبويا وسيسييه وثالوث الارتكاز من الشغيل ومالك وسامي لأن الهلال يحتاج في هذه المباراة للاعبين يدافعون بقوة وصلابة ويجيدون التغطية والمراقبة ويقومون بتنظيف المنطقة أولاً بأول مع الاحتفاظ بعمر بخيت ونزار للتغيير لان طريقة لعبهما لن تمكنهما من ايقاف موجات الهجوم العنيفة.. اما ثنائي الوسط المتقدم فيتكون من مهند وكاريكا اللذان يملكان القدرة لبناء الهجمة وزيادة عدد المهاجمين داخل الصندوق فضلاً عن الاستفادة من قدرات مهند في التهديف القوي من خارج المنطقة كأحد الحلول لاحراز الأهداف, وفي المقدمة الهجومية يلعب بكري المدينة كمهاجم صريح لتميزه بالسرعة والحركة المستمرة والاختراق المباشر من العمق والضغط المستمر على المدافعين لمنعهم من التقدم والتمرير السليم بجانب انطلاقاته السريعة لاحراز الأهداف من الهجمات المرتدة وهي امكانيات لا تتوفر لبقية المهاجمين مع وجود كوليبالي وبشة وسيدي بيه كاحتياطي جاهز للوسط المتقدم والهجوم..!
× خلاصة القول ان الدفاع القوي وعمل حائط صد أمامه والاعتماد على المرتدات مع الانتقال السريع للامام في حالة الاستحواذ على الكرة لتشكيل خطورة حقيقية على جبهة الفريق المالي هو الاسلوب الأمثل لمواجهة فريق في قوة وخبرة الملعب المالي الذي يعتبر اللعب المفتوح أمامه مغامرة خطيرة قد تلحق بالفريق هزيمة قاسية يصعب تعويضها في مباراة الرد باستاد الخرطوم..!
لماذا فوض صلاح ادريس الحاج عطا المنان لتجديد عضويته وهو المعارض للتعيين والمؤتمر الوطني؟
× لو كان صلاح ادريس موجوداً داخل السودان وترشح لرئاسة الهلال لخسر المعركة ناهيك عن وجود مشكلة قانونية تحول دون ترشحه لاقامته خارج البلاد.. واذا كان صلاح ادريس ضد التعيين والمؤتمر الوطني بالمطلق فلماذا فوض الحاج عطا المنان القيادي بالمؤتمر الوطني والذي جاء لرئاسة الهلال بالتعيين وفي وجود العديد من قيادات تنظيمه الوهمي الذي هو بلا قواعد أو هياكل أو برامج أو كوادر وكل ما يتوفر لهذا التنظيم هو المال لشراء العضوية التي يحلم بالعودة عن طريقها لقيادة النادي الذي كتب استقالته من رئاسته بمقصورة الاستاد اثناء احدى المباريات للترشح للاتحاد العام والتي اعتبرها الكثيرون وسيلة للهروب من الهلال الذي تركه في حالة يرثى لها من الديون والمشاكل والصراعات والأداء الاداري والمالي المرتبك والذي أوصل النادي لمرحلة تهديد الفيفا له بالايقاف من ممارسة النشاط اذا لم يسدد التزاماته المالية تجاه المدربين والمحترفين الأجانب ولذلك فان تجديد العضوية لن يتيح له الترشح للرئاسة حسب قانون الرياضة الذي يشترط الاقامة في الخرطوم لنيل حق الترشح لمجلس الهلال.. واعتقد ان الاتجاه الأقرب لصلاح ادريس انه يريد ان يخوض الانتخابات بقائمة يديرها بالريموت من جدة اذا قدر لها ان تفوز وهو أمر في حكم المستحيل بعد التجربة المريرة التي عاشها الهلال في عهد صلاح ادريس والتي لم يرث فيها غير الفرقة والشتات والفشل في كل المجالات..
ضابط الأكاذيب والبطولات الجوفاء وظيفة جديدة بنادي الهلال..!!
× أصبح العقيد شرطة حسن محمد صالح مسؤول العلاقات العامة بنادي الهلال موضع السخرية والاستهزاء في الأوساط الهلالية والرياضية بأكاذيبه وافتراءاته التي وصلت مرحلة ادعائه انقاذ الطائرة الاثيوبية التي أقلته من اديس لباماكو من الخطف حتى يخلق لنفسه بطولات وهمية تجعله مادة للصحف الهلالية التي دخلت في حرج شديد بعد ان نفت الخطوط الاثيوبية واقعة الاختطاف وقالت ان ما حدث أمر عادي لا يستحق هذه الضجة والذي يتلخص في ان راكب مالي مخمور اعتقد انه فقد جوازه بمطار اديس فذهب لكابينة الطيار للابلاغ عن فقدان جوازه لإعادته اليه وتم اقناعه بالعودة لمقعده لمعرفة حقيقة اين ضاع الجواز لأنه من غير الممكن أن يصعد للطائرة بدون باسبورت.. لتتحول هذه القصة العادية الى عملية اختطاف للطائرة احبطها العقيد حسن وتخرج الصحف بخطوط عريضة "العقيد حسن ينقذ الطائرة الاثيوبية من الاختطاف" و"العقيد حسن ينجو من موت محقق" وهي عناوين مبنية على فبركة وتأليف يسيء للعقيد والهلال الذي لا يمكن ان يكون أحد مسؤوليه بهذا المستوى من الأكاذيب وإدعاء البطولات الزائفة..!
× ولم يكتفي العقيد حسن بفرية الاختطاف بل أثار الجماهير بخبر وضع العراقيل والمشاكل في طريق الهلال بمنعه من اجراء تمرينين في الملعب الذي ستقام فيه المباراة وهو خبر مضحك لأنه لا يحق للهلال ان يجري في ملعب المباراة سوى تمرين واحد حتى لو لم يكن مرتبطاً بأي مباريات ولذلك فان كل الزوابع التي يثيرها العقيد حسن باخباره الكاذبة والمغلوطة هدفها تكبير كومه وتأكيد أهمية سفره كوفد مقدمة قبل المباريات ليضمن سفره الدائم وحصوله على تكلفة الاقامة والنثرية وهي مسألة يمكن الاستغناء عنها لأنها ليست من الأهمية بمكان واذا كان لابد من ذلك فليتم اختيار شخص يتسم بالمسؤولية والبعد عن الأكاذيب والبطولات الجوفاء التي جعلت البعض يطلق عليه ضابط الافتراءات وإدعاء البطولات بنادي الهلال.. بدلاً من ضابط العلاقات العامة والاعلام..!

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : محمد احمد سوقي
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    حسام 03-01-2014 02:0
    مالك يا خال شاديها للعقيد حسن ده شديد كده ؟؟ ركز مع ناس صلاح ادريس و طه على البشير بنفعوك اكتر من العقيد ده بالمناسبه لو لعبنا بالتشكيله الاقترحتها دى يا خال حا نتلطش 5 صايمه
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019