• ×
الإثنين 14 يونيو 2021 | 06-13-2021
النعمان حسن

قرار موفق للمريخ بعيدا عن الانفعال

النعمان حسن

 1  0  1088
النعمان حسن


القرار الذى اتخذته ادارة مجلس ادارة المريخ بعدم اعفاء المدرب كروجر والذى جاء مخالفا لكل التوقعات والضغوطات الاعلامية والجماهيرية لهو قرار صائب يستحق الاشادة ليس انحيازا للمدرب كروجر ولكن انتصارا لمبدأ لا يحيد عنه اى نادى يحترم نفسه والا لتعين على ادارة النادى ان تغير مدربها عقب كل هزيمة لان الجمهوروالاعلام يسلكون هذا السلوك المعوج عقب كل هزيمة كانما كرة القدم تلعب فى اتجاه واحد لا يقبل غير الفوز .
الامر الثانى وايا كانت المبررات فان اعفاء مدرب واستبداله بمدرب بديل والفريق فى قمة التنافس انما هو امر يخلل بالاسسس الصحيحة اذ كيف يعفى مدرب اشرف على اعداد الفريق وصاغه على الطريقة التى يراها وبنى عليها اعداده وليستبدل بمدرب ليحل مكانه وهو لا يعلم عن الفريق ما يؤهله لقيادته ولن يملك ان يغير ما صاغه المدرب الذى اشرف على الاعداد لانه لن يتاح له ان يعد الفريق على طريقته فى قلب الموسم فكيف يشرف عليه..
هذه الظاهرة بكل اسف اصبحت سلوكا عاما للاندية السودانية حيث يتعاقب على نفس النادى اكثر من مدرب فى نفس الموسم مع ان الذى اشرف على اعداد الفريق مدرب واحد منهم وليس متاح الغيره من المدربين الذين يتعاقبون على الفريق ان يعيدوا اعداد الفريق وفق رؤى جديدة
ولعل اللافت فى هذا الامر واصبح ظاهرة لكبار مدربينا انهم بكل اسف يعلنونها حربا شعواء على المدربين عقب كل هزيمة مع ان شهاداتهم مجروحة لا تخلوا من رغبة خفية فى ان يحلوا بدلاء للمدرب المستهدف من قبلهم ولايدركون انهم انفسهم سوف يتعرضون لتفس المصير مع اول هزيمة لفرقهم فهل يضمنون النصر فى كل المباريات فلماذا اذن يرسون هذه المفاهيم الخاطئة ولمصلحة من يفعلون ذلك .
فلقد طالعت بكل اسف حملات شعواء قادها مدربون اساتذة بلا شك امثال الكوتش الكبير سيد سليم ومحمد الطيب والفاتح النقر وغيرهم على رفيقهم كروجر مع انهم ليس بينهم من لم يدفع ثمن هذه المفاهيم الخاطئة لهذا كان يتعين عليهم ان يتصدوا بالدفاع عن المدربين العاملين حتى يحين موعد تقييم المدرب تقييما صحيحا بنهاية الموسم وتقييم المردود للمدرب وليس باستغلال ردود فعل الجماهير عقب كل هزيمة ليكتبوا بانفسه انهم سيكونوا ضحايا هذه المفاهيم يوم يتولوا تدريب الفرق ولن يسلم منهم احد.
فوالله وبدون تسمية فلقد اطلعت على اشادات سجلها نفس المدربون بكروجر قبل مباراة الذهاب فى التصفيات التمهيدية وعقب معسكر الدوحة ثم انقلبوا عليه بعد الهزيمة وهذا وحده يكفى .
الامر الثانى فان الانفعالات لا تقف عند المدرب وحده وانما تمتد على اللاعبين مطالبين بالشطب مع ان من يطالبون بذلك يعلمون ان فريقهم ليس فى موقف ليستغنى عنهم لانه ليس متاحا له ان يسجل البديل فماهى جدوى هذا النوع من التهريج غير انه يلحق ضررا بالفريق نفسه بما تثيره من تاثير نفسى سالب على اللاعب رغم اعتماد الفرق عليه..
تقييم اللاعبين لابد ان يكون حصريا عند نهاية فترة التعاقد وبصورة موضوعية وفنية من قبل مختصين وليس الانفعاليين والعاطفين الذين يجهلون ابجديات الاسس لتقييم اللاعبين والمفارقة الكبيرة هنا انهم انفسهم الذين هللوا للتعاقدات الجديدة لانديتهم وكتبوا عنهم ما لايخطر بالبال من اشادة بل كثيرون منهم هم اسباب التعاقد مع هئولاء اللاعبين قبل ان ينتقلبوا عليهم.
والمؤسف ان ادارات الاندية تنساق وراءهم عند التعاقد مع اللاعبين ثم تتجاوب مع ردة افعالهم عندما ينقلبون على من عملوا على التعاقد معهم والنتيجة المؤسفة لهذا الواقع
1- ان انديتنا تغير جلدها بالاستغناء عن عدد كبير من لاعبى الفريق وتستبدلهم كل موسم مما يعقد ويضعف من فرص الانسجام والتفاهم فى الفرقة وياليت انديتنا تتعظ من الاهلى القاهرى الذى تسيد اندية افريقيا بلا منازع فانه لم يحدث ان استغنى او ا ضاف لفرقته اكثر من ثلاثة لاعبين فى نهاية الموسم وحتى هئولاء يبقيهم على دكة الاحتياطى حتى يتحقق لهم الانسجام مع الفرقة حتى لا يخلو بجماعيتها وانسجامها.
2- ان انجيتنا تفتقر الالية التى تتعاقد بها مع البدلاء حيث لا يتم ذلك وفق معايير فنية من حيث حاجة الفريق ومن حيث الاطئنان على مستوبات البدلاء لهذا ظللنا نشهد من يتم الاستغناء عنهم ولم يكملوا موسما واحدا من التعاقد معهم.
3- ان الفريق وبسبب تعدد البدلاء يفرض عليه ان يجاهد فى فترة ضيقة ليخلق فريقا جديدا متجاتسا بعد ان تستبدل الكثير من عناصره وهو ما يستحيل فى متطق كرة القدم
لهذا على اداراتنا كما فعلت ادارة المريخ هذه المرة ورفضت التجاوب مع ردود الفعل الاعلامية والجماهيرية فلم تعقفى المدرب فى خطوة غير مسبوقةعلى هذه الادارات بما فيها ادارة المريخ ان تعيد النظر فى سياساتها للتعاقد مع اللاعبين والاستغناءعنهم تحت اجواء رغبات و انفعالات الجماهير وكتابات الاعلاميين الخارجين عنحجود صلاحياتهم لانهم لن يحققوا من كثرة التغيير فى الفرقة كل موسم ودون اسس فنية سليمة من متخصصين ان كان لهم ان يضعوا اساسا لفريق يضعهم على درب الاهلى المصرى.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : النعمان حسن
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    عبد العزيز جعفر 02-20-2014 09:0
    السلام عليكم ورحمة الله ليس لدي تعليق لكن لدي أستفسار هل المعلق الرياضي المطبوع عبد الرحمن عبد الرسول علي قيد الحياة أم أنتقل لجوار ربه ولكم أكيد شكري
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019