• ×
الخميس 25 فبراير 2021 | 02-24-2021
قور مشوب

باص بيني

قور مشوب

 0  0  1301
قور مشوب
باص بيني



يوغندا ... كلاكيت تاني مرة !!.



*يبدو ان العلاقات التي تجمع جنوب السودان ويوغندا والمواجهات التي بينهما لا تنتهي حتى في كرة القدم وبعيداً عما يحدث بالبلاد حيث تسيطر العمالة اليوغندية على العديد من الاعمال ، فبعد تعادل منتخبنا الوطني الاول ضد نظيره اليوغندي في قمة كأس الاستقلال الذي أقيم بالعاصمة جوبا في يوليو الماضي والذي كانت نتيجته التعادل الايجابي بين المنتخبين في لقاء تألق فيه عدد كبير من لاعبي المنتخب وظهروا بشكل قوي رغم لعبهم مع بعض لاول مرة وللحقيقة فإن ذلك المنتخب يختلف عن الحالي "أقصد منتخبنا" .



*بدايةً من خط الدفاع ومروراً بخط الوسط واالهجوم حيث شهدت القائمة إستدعاء "11" لاعباً للمنتخب لاول مرة وهذا في حد ذاته تغيير كبير وذلك مع الابقاء على عدد لابأس به او أثاث المنتخب حيث يشكل "جمعه جينارو الذي يمثل عنصر خبرة في المنتخب رغم صغر سنه ــ قائد المنتخب ريتشارد جاستن ـ القائم عن المباراة الاولى والذي تفاجاء البعض به وهو في الخرطوم رغم انه تم استدعائه للمنتخب ، وبالاضافة الى جيمس جوزيف وأتير توماس " اول لاعب يوقع مع احد الاندية السودانية بعد الاستقلال " وتلاه الحارس روي قلواك ابرز الغائبين عن القائمة وبالتالي فإن المباراة التي ستجمع المنتخبين عصر اليوم ستكون مختلفة كلياً ، وتختلف الاولى عن الثانية في إن هذه مباراة في بطولة رسمية "كأس التحدي" في حين كانت الاولى ودية وإحتفالية وهذه نتيجتها ستكون مؤثرة جداً على حظوظ منتخبنا الوطني ومعرفة إن كان يستطيع الصمود في قادم المواعيد .



*من خلال مشاهدتي للمباراة الاولى التي جمعت بين المنتخبين في قمة الاستقلال ومباراة منتخبنا الوطني الاولى في بطولة سيكافا وبالاضافة الى مباراة يوغنداايضاً فإن منتخبنا يبدو في أشد الحاجة الى نقاط المباراة بغض النظر عن المستوى الذي سيقدمه المنتخب في المباراة اليوم بالعاصمة اليوغندية رغم ان ظروف المنتخب لا تساعده بدايةً من غياب الثلاثي المؤثر في المنتخب الذين ذكرتهم سابقاً وبالاضافة الى اجواء البطولة من خلال غياب المساندة الجماهيرية من الجالية بيوغندا والمشاركة الاولى خارجياً وخسارة المنتخب في اولى مبارياته وبالتالي فإن كل الظروف لا تخدمه والفوز عليه سيكون بمثابة عيد او فرحة كبيرة للشارع الرياضي رغم ان كرة القدم لا تعطي إلا لمن يحترمها ويخدمها .



باصات أخيرة



*الفوز على اليوغندي مطلب شعبي خاصةً بعد الخسارة من الحبش .



*الإنتصار قد يغير وجهة الدولة ونظرة المسؤولين للمنتخب والخسارة ستدمر اشياء كثيرة .



*الجمعية العمومية على الابواب ... من يفوز
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : قور مشوب
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019