مكتبة الاخبار
رياضة سودانية
رسالة من لامين نداي لعشاق الهلال عبر وكيله كمارا
رسالة من لامين نداي لعشاق الهلال عبر وكيله كمارا
11-08-2018 09:08 AM
كفرووتر\ الخرطوم \بعث السنغالي لامين انداي رسالة إلى جماهير الهلال، عبر السيد ابراهيم كمارا، وكيل اللاعبين، وقام الأخير بنشرها على صفحته الرسمية بموقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك”، وجاء نص الرسالة على النحو التالي:

رسالة من المدرب لامين نجاي الى جمهور الهلال.

بعد التحية
أولا أعتذر لكل من طلب مني التصريح حول الموضوع أنا شخصياً لا أحب التحدث في وسائل التواصل الاجتماعي لكي لا أسئ الى أحد من غير قصد ولكن أحب أن تتحدث عنى نتائجي وانجازاتي، لذلك فضلتُ عدم الرد وألا أدافع عن نفسي لأن جماهير الهلال لهم أعين يرون بها ويفهمون الكرة، همي كله كان في التركيز علي عملي الذي لا أقبل اي تدخل فيه مهما كانت الظروف.

ربما كنت بطيء الخطوة في خطتي لأنها تتطلب أموراً كثيرة ولا بد من الحذر لكن كنت على اليقين أننا على الخطة الصحيحة في صنع مزيد من لاعبين متميزين من المحليين وتعزيز صفوفهم بمحترفين مسؤولين ذوي قدرات وعقليات عالية لبناء فريق يخيف في أفريقيا لتحقيق الحلم لجماهير الهلال.

أعرف حجم تفاءلكم بي وأقدره، وحجم الصدمة لدى الكثيرين من محبي الهلال عندما سمعوا الخبر وأعرف قدر حبكم لي واتفاق غالبيتكم على مدرب عادي مثلي هو شرف كبير لي لكني رأيتُ الطريق مسدودا ففضّلت اتساع المكان لشخص أفضل لصالح النادي، و تغيير الأجهزة الفنية أمر طبيعي ونجوم الهلال قادرون على قيادة الفريق بعيدا في المنافسات المحلية والإفريقية وأطالب اللاعبين بضرورة تحقيق الانتصارات من أجل اسعاد الجماهير الزرقاء.

أخيرا أشكر جميع محبي الهلال على وقوفهم ومساندتهم لي فردا فردا، وأشكر لاعبي الهلال على احترامهم لي و على كلماتهم الطيبة التى تدمع لها الأعين والشكر الخاص لوكيل الاعمال ابراهيم كمارا على فترة عملي معك بناديك المفضل وأشكر كل العاملين في النادي صغيرهم وكبيرهم وأشكر إدارة الهلال على اختياري بين المدربين أرجو وأدعو الله ان يجلب مدربا للهلال أحسن وأفضل مني ليحقق الحلم الذي طال انتظاره .
والله من وراء القصد
محبكم لامين انجاي

تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 4038





خدمات المحتوى




التعليقات
#362733 [البابا]
0.00/5 (0 صوت)

11-08-2018 09:17 AM
عزيزنا كوتش لامين شكراً على رسالتك فهي تشبه سيرتك ومسيرتك الكروية وكفى ...

[البابا]

#362735 Romania [المريخ في قلبي]
0.00/5 (0 صوت)

11-08-2018 09:27 AM
رسالة لاستدرار العواطف لا اكثر لان المهم الذي يريد ان يعرف عشاق الكرة في السودان هل فعلا يا لامين طلبت شطب بعض اللاعبين والادارة رفضت طلبك ؟؟؟؟؟؟ لكن كون المدرب هو من قدم الاستقالة عن التدريب يبدو انه مظلوم وان ادارة الأصفار ليس بعيدا عنها ان تتدخل في شؤون الفنية وفرض لاعب او طريقة لعب كما صرح كردنة قال لو سمع كلامنا لهزمنا المريخ هزيمة تاريخية طيب ليه ما تكون الكوتش في كل المباريات ليه بس مباراة المريخ .. كردنة اساليبه لا احد يطمئن لها ابداا

[المريخ في قلبي]

#362736 Saudi Arabia [ابوعبدالله]
0.00/5 (0 صوت)

11-08-2018 09:29 AM
مدرب محترم وكلام موزون وتحس انه صادق وقدر المسؤولية كان يجب على الكاردينال عدم قبول استقالته فهو مدرب صادق اولا وثانيا كانت نتائجه يدل على انه مدرب مقتدر ويعرف يقرأ الملعب ويغير الخطة متى ما احتاج والقمة الهلال لعب الشوط الاول كان هناك جمل تكتيكية واضحة لكن الارعن المحترف الجديد اضاع العديد من الفرص في الشوط الثاني

[ابوعبدالله]

#362744 Sudan [عبدو]
0.00/5 (0 صوت)

11-08-2018 12:36 PM
شوف الاسلوب المهذب والرقي فرق بين المدرب ورئيس النادي.

[عبدو]

#362750 [Abuelyas]
0.00/5 (0 صوت)

11-08-2018 08:14 PM
شكرا لك يا الأمين،، أنت قامة في التدريب وشعرنا أن هنالك شي جديد في الهلال،، مشكلتنا أنك أتيت في الزمن الغلط،، يا ليتك كنت موجود زمن الأرباب، أو البرير أو طه، أو المرحوم الطيب أو المرحوم عبدالمجيد،، هؤلاء القوم الذي يجثمون علي صدر الهلال ،، ليس لديهم أي معرفة بكرة القدم ، فنيا أو إداريا،،يكفيك شرفا أنك أول مدرب أفريقي تلعب المباراة النهائية لكأس أبطال العالم،،،الهلال ، حاليا ، لا يحتاج لمدرب في قامتك،، بل يحتاج لمساحي أحذية يتغنون و يمجدون فريد زمانه

[Abuelyas]

#362751 United Arab Emirates [مدفع الدلاقين]
0.00/5 (0 صوت)

11-08-2018 08:26 PM
مجموعة من الدلاقين يعلقون على مواضيع تخص الهلال

تعليقاتهم بالطبع سلبية وتصب فى بوتقة الفتنة

مندسين....

جماهير الهلال واعية ياهؤلاء

ونومتكم مكشوفة

نحن مع مجلس الادارة بقيادة كردنة


نثق فى المجلس


وكاس النخبة ودرع ابوظبي فى الدولاب


تهى تهى تهى

[مدفع الدلاقين]

تقييم
0.00/10 (0 صوت)


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2010