مكتبة الاخبار
رياضة سودانية
نادي كوبر يهاجم الاتحاد المحلي ويطالب بالتحقيق حول مباراته مع الأهلي
نادي كوبر يهاجم الاتحاد المحلي ويطالب بالتحقيق حول مباراته مع الأهلي
09-13-2018 07:10 PM
كفرووتر /الخرطوم/
أصدر نادي كوبربيانا غاضبا أدان فيه تصرفات الاتحادالمحلي ونادي الاهلي الخرطوم متهما الاتحاد بمحاباة فريق الاهلي على وذلك علي خلفية مباراة الفريقين في دوري البقاء اوالهبوط التي جرت مساء الاثنين الماضي باستاد الخرطوم وجاء في البيان: في سابقة خطيرة، قام الاتحاد المحلي لكرة القدم بالخرطوم برفع فئات تذاكر الدخول لمباراة كوبر البحراوي والأهلي الخرطوم، في الجولة الرابعة من دوري البقاء أو الهبوط في قسمه الثاني، إلى أرقام قياسية، حيث بلغت تذكرة المساطب الشعبية (50) جنيهاً، بينما وصلت تذكرة المقصورة الرئيسية إلى مائة جنيهاً، في حالة تناقضت مع ما ظل يحدث طوال الفترة الماضية. ليس هذا فحسب، بل إن الاتحاد اتخذ قراره بصورة أُحادية،بالاتفاق مع النادي الاهلي ولم يقم بإخطار ممثل نادي كوبر في الاجتماع التقليدي للمباراة. كما أنه لم يقم بإخطار مجلس إدارة النادي عبر أي وسيلة مُتاحة له، وإن كان عبر الهاتف، حتى يتسنى للمجلس إبلاغ الجمهور بقيمة التذكرة، الأمر الذي ترتب عليه حدوث ربكة شديدة، وهو ما جعلنا على يقين بأن تلك القرارات تصبُ في مخطط حرمان نادي كوبر من جمهوره الوفي، الذي عُرف عنه مساندة الفريق في كل مبارياته داخل وخارج الخرطوم، وهو ذاته ما يجعلنا على يقين بأن الاتحاد المحلي سعى لمساعدة النادي الأهلي الذي لا يملك أي جماهير. وما يعزز حديثنا هذا هو أن سكرتير الاتحاد المحلي أسامة عبد السلام أدار الاجتماع التقليدي للمباراة، ولم يقم بإخطار النادي، بل إنه لم يتكرم بالرد علي مكالمات نادي كوبر، ولم يحضر لمراقبة المباراة التي كان مُكلفاً بمراقبتها من قبل الاتحاد المحلي، وبدلاً من ذلك قام بإرسال مندوب آخر يتبع لمنطقة الخرطوم لمراقبة المباراة. وإزاء كل ذلك، يؤكد نادي كوبر استنكاره لما قام به الاتحاد المحلي لكرة القدم بالخرطوم من انحيازٍ سافر، وتآمر جلي مع النادي الأهلي. ونقولها بوضوح إن ما تم ليس سوى مؤامرة ضد نادي كوبر وجمهوره العريض، لأن اللائحة تفرض علي الاتحاد المحلي تحديد فئات تذاكر المباراة وإبلاغ النادي الآخر داخل الاجتماع التقليدي. وهنا لابد أن نشير إلى أن الفئات التي حددها الاتحاد المحلي بالخرطوم لمباراة كوبر والأهلي، وصلت إلى أرقامٍ لم تشهدها مباريات القمة السودانية داخلياً، بل حتى مع الفرق الأفريقية والعربية الزائرة للبلاد، حيث لم يحدث أن تجاوزت تذكرة المباريات مبلغ الـ(20) جنيهاً، للمساطب الشعبية. وعليه، فان نادي كوبر يطالب الاتحاد العام لكرة القدم - باعتباره المسؤول عن هذه المنافسة - بالتحقيق مع الاتحاد المحلي بالخرطوم في ما حدث، وأن يُوقع العقوبات اللازمة على المتطوّرين في الواقعة, وإلا فان إدارة نادي كوبر ستقوم باختيار ملعب بديل لا يتبع لاتحاد الخرطوم لأداء مباريات الفريق، لأن هذا التحيُّز ضد نادي كوبر جعلنا نحس بأننا نلعب خارج أرضنا، وأن الاتحاد ينحاز لنادٍ آخر. ونؤكد لجماهيرنا إننا لن نصمت على ما يحدث من تجاوز للقانون ومجاملة لنادٍ بعينه، وسيكون لنا موقف قوي يحفظ حقوق نادي كوبر وجماهيره ويعيد للمنافسة هيبتها. الامين العام لنادي كوبر بامر مجلس الادارة

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1255





خدمات المحتوى




تقييم
5.50/10 (2 صوت)


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2010