مكتبة الاخبار
رياضة سودانية
لوحة في استاد المريخ تشعل سوريا!!
لوحة في استاد المريخ تشعل سوريا!!
08-12-2018 07:10 PM
كفرووتر /الخرطوم/ اشعلت لوحة كتب عليها هنا د مشق ..كتبها عشاق المريخ اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي العربي على وجه العموم و سوريا على وجه الخصوص ليهتم موقع الجيش بالحدث وجاء فيه : في تاريخ الإذاعة العربية محطات لا تنسى ومواقف نبيلة خلفتها الأزمات وخلدتها سطور التاريخ لتكون دليلا للباحثين عن مجد الإذاعة والسائرين على خطى روادها. «هنا القاهرة» تلك العبارة التي اقتحمت الأثير المصري والعربي كأول كلمة تنطق به الإذاعة المصرية بصوت مذيعها الأول "أحمد سالم" في 31 مايو 1934، ولم تستطع الحرب على مصر والعدوان الثلاثي أن يكتم صدى هذه العبارة فانطلق من دمشق. وكان قد صدر عن القوات المصرية يوم الجمعة 2 تشرين الثاني سنة 1956 م البلاغ رقم 14 وجاء فيه: « في الساعة الحادية عشرة والنصف صباحًا حدثت غارة جوية على قرية مصرية في أبي زعبل وكذلك على أجهزة إرسال محطة الإذاعة المصرية ما سبّب عطلًا فيها وبعض الخسائر الأخرى التي لم تحدد بعد». وقامت طائرات فرنسية بريطانية آنذاك بتوجيه ضربات جوية على هوائيات الإرسال الرئيسية للإذاعة المصرية في منطقة صحراء أبي زعبل شمال القاهرة أثناء العدوان الثلاثي على مصر، وقبل أن يلقي الرئيس المصري عبد الناصر خطبته من فوق منبر الجامع الأزهر، فتوقفت الإذاعة المصرية عن الإرسال. وعند ذلك أعلنت إذاعة دمشق مباشرة بصوت المذيع عبد الهادي البكار «هنا القاهرة من دمشق، هنا مصر من سورية، لبيك لبيك يا مصر» وتحوّلت الإذاعة السورية إلى إذاعة مصرية خلال أيام العدوان الثلاثي على مصر عام 1956م، وتم بث خطاب عبد الناصر من إذاعة دمشق. بالامس اعلنت مجموعة اوليمبوس مونس ( هنا دمشق من امدرمان هنا سوريا من السودان لبيك لبيك يا جرح الاسلام والعروبه)
شكرا من القلب لاهلنا في السودان

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 3699





خدمات المحتوى




تقييم
3.50/10 (2 صوت)


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2010