12-05-2018 07:26 AM

التعليق الرياضي أزمة مصاحبة لأزمة الكرة السودانية لا زال معلقونا يقدمون في كل مباراة فاصل من التهريج ولا يفهمون أبسط أبجديات اللغة فضلا عن المعلومات الغائبة التعليق من أهم ركائز المتعة في عالم كرة القدم وموهبة وفن ضاع وسط الصراخ والتهريج والتقليد الذي نشاهده ونسمعه من تعليق خلال المباريات.

لا يوجد لدينا معلق واحد يتحلى بالثقافة الرياضية والوعي الإعلامي ويتعامل مع وصف اللعبة بإحترافية ويشد الانتباه ويستطيع التأثير على شريحة عريضة من الجماهير الرياضية.

المعايير التي يجب أن تتوفر في المعلق الرياضي أن يكون مارس اللعبة ويتعامل مع الميكرفون بإحترافية في الوصف التفصيلي للمباراة بحيادية وقراءة الحدث الكروي وتقييمه دون تملق أو مجامله سمجة هو الذي يجذبك يدفعك ويجعلك متابعاً لأي مباراة يعلق فيها ومتابعة صادقة ترتكز على ثقافة عالية وقدرة على قراءة الحدث الكروي بكل تفاصيله امتلاكه زاد معرفي ثري ورصيد من المعلومات الرياضية وأن يكون مطلعا على مجالات عديدة كالأدب والسياسة والجغرافيا.

القنوات السودانية لم تفلح في استقطاب معلقين على عالية من الكفاءة فاللغة ركيكة والصراخ المصطنع والتهريج سيد الموقف وكأننا في دلالة سيارات وبعضهم يتفلسف ويظن أنه أن يتحدث اللغة العربية وفق أدواتها ولا يتحدث بالعامية حتى تفهمه شريحة كبيرة من المشاهدين.

أما المحللون فحدث ولا حرج لا هندام ولا أناقة ولا أدوات ومعظمهم ( شاهد ما شافش ما سمعش حاجة) ولا يستطيع تمييز اللاعبين لا بالرقم ولا بطريقة اللعب ولا بالمركز ولا بالوجه.

التعليق والتحليل للمباريات له دور كبير في تطور الرياضة وأصبح للتعليق والتحليل الرياضي مدارس وجامعات مختصة بهذا النوع من الإعلام فنحن نعيش في عصر تقني لا تستطيع فالموهبة وحدها لا تستطيع اسعافك واقناع المتفرج الذي تطورت عقليته ولم يعد ذلك المتلقي البسيط بل أصبح ملم بكل تفاصيل اللعبة ويحلل ويحاول انتقاء ما بنفعه ويدير ظهره للتهريج والصياح المفتعل والعشوائية والحديث والعبارات المكررة في كل مباراة أضف إلى ذلك مقدم الإستديو التحليلي لا يترك مساحة كبيرة للمحللين ويتحول إلى محلل ومدرب ولاعب وحكم.

التعليق والتحليل الرياضي في السودان لم يواكب التطور التقني والفني الذي شهدته الرياضة وأصبح المعلق الى أداة تبث سموم التعصب والجهل رحم الله ملك المايكرفون الفنان والشاعر صاحب الصوت الجهوري الراحل طه حمدتو واحد من أفضل المعلقين العرب.

بعد رحيل طه حمدتو وكابتن لطيف وأكرم صالح رحمة الله عليهم يعتبر المعلق التونسي عصام الشوالي افضل معلق في الوطن العربي دون منازع.

التعليق والتحليل الرياضي في السودان بعيد عن آلية التطوير ويحتاج الى وقفة صارمة من المشرفين وإعادة النظر في إختيار المعلقين والمحللين.

لك الله يا وطني فغداً ستشرق شمسك

نجيب عبدالرحيم أبو أحمد

najeebwm@hotmail.com




تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 250






خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook

شروط التعليق

* يسمح بالتعليق لأي شخص كان شرط الجدية في الطرح

* عدم التطرق الى السب والشتائم في التعليقات لأنها ستحذف فورياً

* يجب أن لا تتعدى المشاركة حدود 500 حرف.

* يجب أن الإلتزام بالمادة المنشورة والمختار التعليق عليها تحديداً

* يهمل كل تعليق يتضمن شتائم أو تعابير خارجة عن اللياقة والأدب.

* يهمل كل تعليق يقدح بشخصيات بعينها أو هيئات.

* تهمل التعليقات المتسمة بروح الطائفية والعنصرية أو التي تمس بالذات الإلهية أو تمس المعتقدات الدينية.

* تهمل التعليقات التحريضية والتعليقات التي تتضمن تهديدات لشخص او لجهة معينة.

* تهمل التعليقات التي تتضمن ترويجا لجهات أو هيئات أو لأشخاص بعينهم.

* تهمل التعليقات التي تتعرض للكاتب وشخصه في مقالات الرأي أو التحليلات أو تقارير المراسلين.

* تهمل التعليق المتضمن ملاحظات حول إدارة التعليقات أو ملاحظات أخرى عن الموقع بعيدة عن الموضوع المختار للتعليق عليه، حيث أن مثل هذه الأمور لها بريدها الخاص

* •الموقع عربي فيرجى المشاركة فيه باللغة العربية



363737 - عزالدين تنزانى
12-05-2018 12:27 PM
كلامك منطقى استاذ نجيب فالتعليق للمباريات احيانا يصيب المستمع بالاحباط
والقرف..واحيانا تكتم صوت التلفاز وتشاهد المباراة بدون صوت...
ولكن لا تنسى ان هنالك بعض المعلقين المتمكنين فى جذب المشاهد او المستمع....امثال الاستاذ الكبير الرشيد بدوى عبيد فهو قداخذ من المرحوم طه حمدتو كثير من صفات المعلق المتمكن الواثق من نفسه نسبة
لانه مارس الرياضة وعرك الميادين لاعبا ومدربا وبالنسبة للتعليق الرياضى
فهو يعتبر المعلق الاول وشيخ المعلقين والذى لم يخلفه احد او يحزو حزوه

[عزالدين تنزانى]

نجيب عبد الرحيم

نجيب عبد الرحيم

تابعنا على الفيس بوك


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2010