07-16-2018 01:24 PM

وليمة فاخرة بأحد الفنادق أقامتنها أمانة الرياضة بالمؤتمر الوطني فرحا بوفاق كان لها فيه أجر الوليمة والصور مع والي الولاية، وليمة عشاء فاخر في فندق فاخر لانعلم كم كلفت، ولامن أي بند دفعت وهذا يقودنا بكل تأكيد لميزانية أمانات المؤتمر الوطني التي لاتقارن بكل تأكيد بميزانيات الوزارات الحكومية الأحق بالصرف عليها من أمانات المؤتمر الوطني وهنا نتحدث عن المال العام الذي يصرف على أمانات الحزب الحاكم.
ومع ذلك كان على أمانة الرياضة بالمؤتمر الوطني توفير المبلغ الضخم الذي صرف في وليمة ليلة الوفاق المريخي للمشوار الصعب القادم (ديون المريخ) والتي وصلت حسب آخر معلومة وردت من المجلس المنتخب إلى مبلغ تجاوز الـ 400 ألف دولار منها 250 ألف دولار واجبة السداد وإلا تعرض الفريق لعقوبات قاسية منها مبلغ يجب دفعه بعد ثمانية أيام للاعب مارسيال، قرأت تصريحات لعدد من أعضاء أمانة المؤتمر الوطني حول الهدف من الوفاق المزعوم، ودور الأمانة الذي يعطيها حق التدخل ويبدو أنهم نسوا تاريخ طويل وحاضر ومستقبل لعبته أمانة الرياضة في تدمير الكرة السودانية والرياضة بمثل هذه التدخلات منذ مجموعة التجديد بمختلف مراحلها في انتخابات الإتحاد السوداني لكرة القدم، ونسوا أنهم سبب الأزمات والاحتقانات التي عاشها الرياضة وكرة القدم لسنوات طويلة وأنهم صاحب اليد العليا في النتائج الكارثية التي إنتهت إليها كرة القدم آخرها (عار) التجميد البقعة السوداء في تاريخ أحد مؤسسي الإتحاد الأفريقي ومعلم عدد من الدول العربية كما نفتخر ونردد.
ولازالوا يؤدون حتى يوم الوليمة الفاخرة بالفندق الفاخر يؤدون ذات الدور، بمحاولة خلق وجود سياسي لهذا الجسم المدمر للرياضة والكرة في قضية حسمها الإتحاد السوداني لكرة القدم بالتأكيد على شرعية المجلس المنتخب والتأمين على قرار المجلس المنتخب بإضافة شخصيات جديدة، لينتهي الأمر عند هذا الحد، ولكن ضعف محمد جعفر قريش والتحالف المحتمي بقوة الإتحاد العام من جانب والباحث عن مبررات لإنقاذ الوضع المالي في نادي المريخ، جعل الإخراج السيء يتم بالصورة التي تابعناها من خلال الأخبار والصور المنشورة في الصحف ومواقع التواصل ( الشيء المؤكد وسط كل هذه المهزلة التي قادها قريش بضعفه وإهتزاز مواقفة والتي ظهرت منذ إنتخابات الإتحاد السوداني عندما خذل الدكتور شداد وإختار موقع في مجلس المريخ هرب منه بعد فترة بالإستقالة وعاد إليه ليضعف المجلس المنتخب ويقوده إلى الوضع الحالي وسأعود لمواقف قريش لاحقا).
كان والي ولاية الخرطوم حضورا في الوليمة الفاخرة بالفندق الفاخر بأي صفة في الوضع الطبيعي لا أحد يعلم، ولكن في مسرحية أمانة الرياضة بالحزب الحاكم فالرجل بجانب منصب الوالي هو أيضا رئيس المؤتمر الوطني بالولاية وبالتالي له سلطة على الأمانة التي تحاول بكل تأكيد كتابة سيناريو مضحك ينقذ ماء وجه السلطة الذي أريق بعد منع شداد والي الولاية من التدخل قالها بصريح العبارة كما يقال، لتجتهد الأمانة من خلال الوليمة الفاخرة بالفندق إرسال رسالة للرأي العام الرياضي ( مجلس الوفاق تحت السيطرة) . اواصل


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1236






خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook

شروط التعليق

* يسمح بالتعليق لأي شخص كان شرط الجدية في الطرح

* عدم التطرق الى السب والشتائم في التعليقات لأنها ستحذف فورياً

* يجب أن لا تتعدى المشاركة حدود 500 حرف.

* يجب أن الإلتزام بالمادة المنشورة والمختار التعليق عليها تحديداً

* يهمل كل تعليق يتضمن شتائم أو تعابير خارجة عن اللياقة والأدب.

* يهمل كل تعليق يقدح بشخصيات بعينها أو هيئات.

* تهمل التعليقات المتسمة بروح الطائفية والعنصرية أو التي تمس بالذات الإلهية أو تمس المعتقدات الدينية.

* تهمل التعليقات التحريضية والتعليقات التي تتضمن تهديدات لشخص او لجهة معينة.

* تهمل التعليقات التي تتضمن ترويجا لجهات أو هيئات أو لأشخاص بعينهم.

* تهمل التعليقات التي تتعرض للكاتب وشخصه في مقالات الرأي أو التحليلات أو تقارير المراسلين.

* تهمل التعليق المتضمن ملاحظات حول إدارة التعليقات أو ملاحظات أخرى عن الموقع بعيدة عن الموضوع المختار للتعليق عليه، حيث أن مثل هذه الأمور لها بريدها الخاص

* •الموقع عربي فيرجى المشاركة فيه باللغة العربية



حسن فاروق

حسن فاروق

تابعنا على الفيس بوك


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2010