05-18-2018 11:34 AM


لاشك ان جماهير الهلال خرجت حزينة ليلة غرة رمضان الكريم وما كان لها ان تبدأ صيامها هكذا لو لا ان حالنا هو هكذا ليس فيه جديد فكرة الكرة شانها شأن اي نشاط اخر وجه من وجوه البلد ومراة عاكسه لحاله الذي يغني عن سؤاله شأنها شأن الغناء الذي اصبح فنانوه اكثر من السيارات اليابانية علي اختلاف انواعها حتي صدق قول الكينيين لسعادة السفير احمد حسن خواجه حين وجدوه بالفندق وحيدا فطلبوا اليه ان يغني فكان رده ( ان الشئ الوحيد الذي لا يجيده هو الغناء ) متمتما في سرة ان جدي كيرغني سيد احمد من اساطين الحقيبه فرد عليه الكينيون ( بانهم لايصدقون لان كل السودانيون فنانون ) وادرك سعادة بحسه الغناء الجماعي لنا خاصة في قعدات خم الرماد في كينيا ...لذلك كرتنا هي اقتصادنا هي ادارتنا لبلدنا هي املنا في الخير والمحبة شأن كل انشطة المجتمع لذلك حين انحدر الاقتصاد والادارة والسياسة انحدر كل شئء كما قال مصر ي لعريس سوداني ( جماعتكم رجعوكم 2000قبل الميلاد ) عطفا علي ما كان يعرف !!!
عطفا علي مباراة امس فكرة مصر متقدمه ولاشك وكانت عنوان لتقدم كرتنا عندما كان لدينا محترفون هناك حتي عام 1980حوالي 74 لاعبا سودانيا لعبوا بمصر ولمصر كواكب ونجوم بالخارج اولهم محمد صالح لاسباب يضيق المجال عن ذكرها لكن ربما اهمها درجة التعقيد الاجتماعي الايجابي بين المجتمعين ومنه الانضباط والمصلحة الذاتية ودقة الادارة والبناء الجسماني والتربية الكروية السديدة واكبر دليل علي ما اقول لقطة هدف المصري علي اي منا مراجعتها لندرك فوارق التكوين والتفكير فصاحب الهف كان في الناحية الشمالية وتحرك مع الكرة للداخل في منطقة الستة ياردات منطقه خاليه وامامه حسين الجريف وبويا لكنهم غطوا الهوا كما نقول كان ينظظرون للكرة في اليمين لتنعكي دون ان يلتفت اي منهما للمساحة حوله ليغقلها او يغطي من فيها وهذا (اوب ) كرة تعلمناها ونحن في الاولية عندما كان التدريب بالمدارس بواسطة مدرس تربية بدنية ورحم الله ايام عبد الرحيم سوركتي والحويج وابراهيم الشاعر واخيرا لاعب المريخ الدولي شبر الذي اشرف علينا بالثانوية العليا اذن الفرق كبير وانكرة ليست مراوغه وباصات فقط كما قال لي مدرب عربي ( مية سنة لن تحرزوا انجاز خارجي الا صدفه ) والسبب لا توجد مدارس سنية لان الكرة صارت مهمام وواجبات من الصغر لذلك لاعب في السودان تكلفه بمهام وواجبات لعد ربع ساعة ينسي ويرجع للعك لذلك نذكره كل مرة ولكن هيهات !!!
صحيح للجماهير الحق ان تغضب لكن في حدود المعقول وصحيح ان لا احد يحب الهزيمه خاصة في ظل المعاناة في الذهاب اليها في خنقة الوقود الراهنه وهي ليست ازمة وقود هي ازمة شامله وقد اعنت الامم الاستنفار وقالت ان الوضع وان من خمسة الي 7 مليون مهددون بالمجاعة ومن الاولي الا نجعلهم ينحدرون الي الهاوية وادرك تماما ان الازمات تؤثر علي الناس وان المرة جزء من تنفيس الكربات وتسرية التفوس بالبهجة ولو مؤقتا لكن هيهات مع ظلمات فوقها فوق بعض وهذا ما جنته علينا الانقاذ وما جنينا علي احد !!!
في ظل عدم صبر الادارة وفي ظل تبديل المدربين كالاحذية وفي ظل تدوير اللاعيبن بمعدلات عالية وفي ظل عدم وجود احتكاك حقيقي مع فرق خقيقية وليس الدوري المحلي وحده ولقد حضرنا سنوات الستينات والسبعينات وشاهدنا الفرق الاجنبية من اوروبا الشرقية تزور بلادنا وتلعب مع انديتنا وفرقنا القومية في العاصمة والاقاليم وهذا هو الاحتكاك الحقيقي واذكر اخر فريق زارنا لبفربول الانجليزي وقبله كانت فرق من بلغاريا والشيك الذين زاروا بورسودان بمعية استاروستا واستقبلهم الطاهر حسيب وقال استاروستا لهم (هذا احسن لاعب في العالم لو توفرت التغذية والانضباط ) وفي ظل عدم مشروع تنموي للمواهب ببرنامج وخطط وفي ظل الاستعجال للنتائج وفي ظل عدم الوحده في الكيان وفي ظل اغاني السيرة والبرطعه الحاصلة يظل القول المباني تحتاج لمعاني والمعاني هي التي تسعد الناس بتكاملها مع المباني والا سنظل ( كالاسبروهوك ) اي الشبح الذي يثبته المزارع لتخويف اللصوص ليلا والطيور نهار مع قليل من التحريك لهذل كله وغيره كثير مما يضيق المجال عن ذكره لو اتينا بمورينيو سيد الاسم لن ينصلح الخال دون اعطاء زمن كافي وتذكروا ان الاهلي سيد العرش اتي بهيدكوتيواعطاه اكثر من7 سنوات ليؤسس للبطولات ولا حقا اتي بجوزيف واعطاه 3سنوات لم يحققها اي شئ لكن لاحقا حقق اكثر من اربعة بطولات وهكذا تفعل الاندية الكبيرة ولكن التاسيس علي اسس وعلم وخطط وصرف متزن يحدد الحقوق والواجبات وفق لوائح معده مسبقا لا يحيدون عنها وبمؤسسية عالية ومهنية اعلي ووحدة خلف الكيان وليس امتنانا علي اللاعبين ونقدم لهم الحوافز الدولارية ثم نتكلم معهم بامتنان وكاننا نتفضل عليهم والاعلام يزيد بله الرئيس يقتحم المعسكر ويعلن الحواز والرئيس هناك يوزع الدورات قبل تلعب المباراة ونرقص ونغني ونتباهي علي الفاضي استحلابا لاحلام الجماهير وقد لا يكون من كل الهيصة شئ حجث انما ما حدث بعضه او جله ذهب لجيوب الاعلاميين والهتيفة والطبلاتية وحسب !!!
بالامس بعد صلاة التراويح قابلت الاصدقاء والاخوان وسالني عبد القادر خسن عبد القادر ابن الرجل بني الاستاد ووافقه الاخ جمال مرحوم بان الله وحده يكضب الشينه ولحسن حظنا شاهدن كثيرا من نهائي اوروبا ومقتطفات من الهلال ورغم النقص العددي قدم اولاد الهلال كل ما يملكون ولا نستطيع تحميلهم اكثر مما لا يتحملون علينا الهدوء والروية وترك المدرب مورينيو يعمل ويكمل العمل الذي بداه وما اخذانا واضاع اللاعبين ضياعهم الا كثرة تبديل المدربين بمتوالية هندسية !!!
فالنعتبرهذه سنة الاساس فلا الدنيا انتهت ولا القيامة قامت بل ما تفعله الادارة من خرمجه والاعلام من تضليل هو عين القيامة !!!


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1666






خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook

شروط التعليق

* يسمح بالتعليق لأي شخص كان شرط الجدية في الطرح

* عدم التطرق الى السب والشتائم في التعليقات لأنها ستحذف فورياً

* يجب أن لا تتعدى المشاركة حدود 500 حرف.

* يجب أن الإلتزام بالمادة المنشورة والمختار التعليق عليها تحديداً

* يهمل كل تعليق يتضمن شتائم أو تعابير خارجة عن اللياقة والأدب.

* يهمل كل تعليق يقدح بشخصيات بعينها أو هيئات.

* تهمل التعليقات المتسمة بروح الطائفية والعنصرية أو التي تمس بالذات الإلهية أو تمس المعتقدات الدينية.

* تهمل التعليقات التحريضية والتعليقات التي تتضمن تهديدات لشخص او لجهة معينة.

* تهمل التعليقات التي تتضمن ترويجا لجهات أو هيئات أو لأشخاص بعينهم.

* تهمل التعليقات التي تتعرض للكاتب وشخصه في مقالات الرأي أو التحليلات أو تقارير المراسلين.

* تهمل التعليق المتضمن ملاحظات حول إدارة التعليقات أو ملاحظات أخرى عن الموقع بعيدة عن الموضوع المختار للتعليق عليه، حيث أن مثل هذه الأمور لها بريدها الخاص

* •الموقع عربي فيرجى المشاركة فيه باللغة العربية



سيف الدين خواجة

سيف الدين خواجة

تابعنا على الفيس بوك


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2010