08-12-2017 08:07 AM


ﺗﻤﻮﺝ ﺍﻻﻳﺎﻡ في دورتها ﺷﺮﻭﻕ ﻳﻌﻘﺒﻪ ﻏﺮﻭﺏ .. ﻭﻧﻬﺎﺭ ﻳﺨﻠﻔﻪ ﻟﻴﻞ .. ﻭﻓﻰ ﺛﻨﺎﻳﺎﻫﻢ ﺗﺘﻘﺎﺫﻑ ﺍﻟﺮﻳﺎﺡ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﻰ بعصفها .. ﺗﺮﻓﻌﻬﻢ ﺛﻢ ﺗﺮﻣﻴﻬﻢ ﻓﻰ ﺍﻭﺩﻳﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﺘﻴﻪ ﺍﺣﻴﺎﻧﺎ ﻭﺍﺣﺎﻳﻴﻦ ﺍﺧﺮﻯ ﺗﻠﻬﻴﻬﻢ ﻓﻴﻘﺒﻌﻮﻥ ﻓﻰ ﻭﺍﺩﻳﻬﻢ ﺳﺎﻛﻨﻴﻦ ﻳﻨﺘﻈﺮﻭﻥ ﺍﻟﺤﺪﺙ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﻰ ﺍﻟﻜﺒﻴﺮ ﺑﻌﺪ ﺍﻥ ﻓﻘﺪﻭﺍ ﺍﻻﺣﺴﺎﺱ ﺑﺎﻟﻘﻴﻢ ﺍﻻﺩﺍﺭﻳﺔ ﻭﺻﺎﺭ ﺟﻞ ﻏﺎﻳﺘﻬﻢ ﻣﺮﻭﺭ ﻳﻮﻣﻬﻢ ﻓﻰ ﺳﻼﻡ ﻋﺒﺮ ﺍﻟﻤﻨﺸﺘﺎﺕ ﺑﺎﻟﺼﺤﻒ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﻴﺔ .. ﺍﻻ ﻣﻦ ﺗﻤﺴﻚ ﺑﻔﻀﺎﺋﻠﻪ ﻗﺎﺑﺾ ﻋﻠﻰ ﻣﺒﺎﺩﺋﻪ ﻣﺘﺪﺛﺮ ﺑﺎﺧﻼﻗﻪ ﺑﺎﻋﺘﺒﺎﺭﻫﺎ ﺯﺍﺩﻩ ﻭﻗﺖ ﺍﻟﻀﻴﻖ ﻭﺩﺭﻋﻪ ﻟﺤﻈﺔ ﺍﻻﺯﻣﺔ . ﻫﻜﺬﺍ ﺍﺻﺒﺢ ﻣﺠﺘﻤﻌﻨﺎ ﻣﺸﺘﺘﺎ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺼﻮﺍﺏ ﻭﺍﻟﺨﻄﺎ ﺑﻌﺪ ان ﺍﺧﺘﻠﻔﺖ ﺍﻟﺮﺅﻱ ﻭﺗﺎﻫﺖ ﺍﻟﻤﻌﺎيير ﺍﻻﺩﺍﺭﻳﺔ ﻭﺭﺍﺡ ﺍﻟﻀﻤﻴﺮ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﻰ ﻓﻰ ﺳﺒﺎﺕ ﻋﻤﻴﻖ ﻭﻃﺎﻓﺖ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺴﻄﺢ ﻗﻴﻢ ﻣﺤﺰﻧﺔ ﺗﺮﺳﺦ ﻟﺼﻮﺍﺏ ﺍﺩﺍﺭﻯ ﻣﺨﺘﻠﻒ ﺍﺧﻄﺎﺀ ﺍﻛﺜﺮ ﺍﺧﺘﻼﻓﺎ . ﺍﺳﺘﺸﺮﻯ ﺍﻟﻔﺴﺎﺩ ﺑﺸﻜﻞ ﻣﻔﺰﻉ ﻭﺗﺤﻮﻝ ﺍﻟﻔﺴﺎﺩ ﺍﻟﻰ ﻓﻬﻠﻮﻯ ﻳﺴﺘﻄﻴﻊ ﺟﻤﻊ ﺍﻟﻤﺎﻝ ﻭﺗﻜﺪﻳﺴﻪ ﺑﻤﻬﺎﺭﺓ ﻭﻫﻮ ﺍﻟﻤﺎﻝ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﻣﻊ ﻋﻠﻢ ﻣﺤﻴﻄﻴﻪ ﺑﻌﺎﺭﻩ ﺍﻻ ﺍﻧﻬﻢ ﺗﺮﻛﻮﻩ وﻓﻰ ﺍﻭﻗﺎﺕ ﺍﺧﺮﻯ ﺳﺎﻋﺪﻭﻩ ﺣﻴﻦ ﺗﻌﺎﻣﻠﻮﺍ ﻣﻌﻪ ﻭﺍﺣﺘﺮﻣﻮﻩ ﻭﻣﻊ ﻣﺮﻭﺭ ﺍﻟﻮﻗﺖ ﺧﺮﺝ ﻣﻦ ﻳﻘﻠﺪﻭﻩ ﻭﻏﺾ ﺍﻟﺒﺼﺮ ﻭﻋﺎﺩ ﻟﻴﺮﻯ ﻭﺍﻗﻌﺎ ﻣﻐﺎﻳﺮﺍ لاﺩﺍﺭﻯ ﻓﻰ ﺍﺣﺪ ﺍﻻماكن ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﻴﺔ ﺭﺍﺗﺒﻪ ﺍﻻﺟﻤﺎﻟﻰ ﺑﻀﻌﺔ ﻣﻦ ﺍلاف ﺍﻟﺠﻨﻴﻬﺎﺕ ﻭﻫﻮ ﻣﺼﺪﺭ ﺩﺧﻠﻪ ﺍﻟﻮﺣﻴﺪ ﻧﺸﺎﻫﺪﻩ ﻳﻤﺘﻠﻚ ﺍﻟﺴﻴﺎﺭﺍﺕ ﻭﺍﻟﻌﻘﺎﺭﺍﺕ ﻭﻳﻌﻴﺶ ﺣﻴﺎﺓ ﺍﻻﺛﺮﻳﺎء ﻛﻤﺎ ﻳﺸﺎﺭ ﺍﻟﻴﻪ ﺑﺎﻟﺒﻨﺎﻥ ﻣﺎ ﻳﺴﺘﺪﻋﻰ ﺍﻟﻈﻦ ﺑﺎﻥ ﻫﻨﺎﻙ ﺷﺒﻬﺔ ﻓﺴﺎﺩ ﻭﻟﻜﻦ ﻫﻞ ﻧﺴﺘﻄﻴﻊ ﻣﺤﺎﺳﺒﺘﻪ ؟ لا .. ﻻﻥ ﺍﻟﻘﺎﻧﻮﻥ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﻰ به ﺛﻐﺮﺍﺗﻪ ﺳﻤﺤﺖ ﻟﻪ ﻭﻻ ﻣﺜﺎﻟﻪ ﺑﺎﻟﻔﺴﺎﺩ ﺳﺎﺑﻘﺎ ﻭﻧﺤﻦ ﻧﺸﺎﻫﺪ ﻣﺌﺎﺕ ﺍﻻﻻﻑ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺨﺎﻟﻔﺎﺕ ﺍﻻﺳﺘﺜﻤﺎﺭﻳﺔ ﺑﺎﻻﻧﺪﻳﺔ ﻭﺍﻟﻤﺆﺳﺴﺎﺕ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﻴﺔ ﺗﺮﺗﻊ ﺑﺎﺭﻳﺤﻴﺔ ﺷﺪﻳﺪﺓ ﻓﻰ ﻛﻞ ﺍﺭﺟﺎﺀ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﺔ ﺗﺰﻫﻮ ﺑﻤﺠﺮﻣﻬﺎ ﻭﺻﺎﺣﺐ ﺍﻟﻤﺨﺎﻟﻔﺔ ﻣﻌﺮﻭﻑ ﻭﻣﻦ ﺳﻤﺢ ﻟﻪ ﺑﻬﺎ ﻻ ﻳﺸﻌﺮ ﺑﺎﻟﺨﻮﻑ .. ﺛﻢ ﻧﻈﻞ ﻧﺘﺤﺪﺙ ﻋﻦ ﺿﺮﻭﺭﺓ ﻣﺤﺎﺭﺑﺔ ﺍﻟﻔﺴﺎﺩ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﻰ ﻭﻣﺘﻨﺎﺳﻴﻦ ﺍﻭ علي الاﻗﻞ ﻣﺘﻐﺎﻓﻠﻴﻦ ﻋﻦ ﺍﺳﺒﺎﺑﻪ ﻟﻴﺰﻭﺭ ﺍﻟﻔﺮﺡ ﻗﻠﻮﺑﻨﺎ ﺟﻤﻴﻌﺎ ﻭﻧﺴﻤﻊ ﺿﺮﺑﺎﺕ ﻧﺎﺟﺤﺔ ﺗﻘﻮﻡ ﺑﻬﺎ ﺍﻟﻬﻴﺌﺎﺕ ﺍﻟﻤﻌﻨﻴﺔ ﻣﺴﺘﻘﺒﻼ ﻭﺗﻔﻌﻴﻞ ﺩﻭﺭﻫﺎ ﻓﻰ ﺍﻳﻘﺎﻑ ﺷﺒﻬﺔ ﺍﻟﻔﺴﺎﺩ ﺑﺎﻟﻤﺮﺍﺟﻌﺔ ﺍﻟﻌﺎﻣﺔ ﻣﻦ ﺧﻼﻝ ﻟﺠﺎﻥ ﺗﻌﻨﻰ ﺑﻬﺬﻩ ﺍﻻﻣﻮﺭ ﻟﻠﻔﺎﺳﺪﻳﻦ ﻓﻰ ﺍﻟﻮﺳﻂ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﻰ ﻣﺤﻤﻠﻴﻦ ﺍﻳﺎﻫﺎ ﺑﻌﺐﺀ ﻭﺗﺮﻛﺔ ﺛﻘﻴﻠﺔ ﺗﺮﺍﻛﻤﺖ ﻋﺒﺮ ﻋﻘﻮﺩ ﻣﺮﻳﺮﺓ ﺗﺠﺰر ﻓﻴﻬﺎ ﺍﻟﻔﺴﺎﺩ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﻰ ﻭﺗﻮﺣﺶ ﺑﺪﺭﺟﺔ ﻣﺒﻜﻴﺔ ﺟﻌﻠﺘﻪ ﺻﻠﺪﺍ ﻭﺍﺻﺒﺢ ﺍﻟﻨﺠﺎﺡ ﻓﻰ ﺍﻟﻘﻀﺎﺀ ﻋﻠﻴﻪ ﻳﺤﺘﺎﺝ ﻟﺘﻜﺎﺗﻒ ﻣﺠﺘﻤﻌﻰ ﺍﻛﺜﺮ ﺗﻤﺎﺳﻜﺎ ﻭﻋﺰﻳﻤﺔ ﺗﻘﻮﺩﻩ ﻟﻠﻔﻮﺯ ﻭﺍﻻ ﺳﻨﻈﻞ ﻧﺪﻭﺭ ﺣﻮﻝ ﺍﻧﻔﺴﻨﺎ ﻓﻰ ﺩﺍﺋﺮﺓ ﻛﺒﻴﺮﺓ ﺟﺪﺍ ﻓﻰ ﺣﻠﻘﺎﺕ ﻛﺜﻴﺮﺓ ﻭﻣﺮﻫﻘﺔ ﺩﻭﻥ ﻋﺎﻳﺪ ﻣﺠﺪ. ﻧﺎﻓﺬﺓ ﻭﻟﻜﻦ ﻗﺒﻞ ﻫﺬﺍ ﻭﺫﻟﻚ ﻣﺎ ﻫﻮ ﺍﻟﻔﺴﺎﺩ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﻰ؟؟ .وﻫﻞ ﻛﻞ ﻣﺎ ﻳﺘﻌﻠﻖ ﺑﺎﻟﺮﺷﻮﺓ ﺍﻟﺘﻰ ﻳﺘﻢ ﺩﻓﻌﻬﺎ ﻓﻰ ﻣﻘﺎﺑﻞ ﺍﻟﺤﺼﻮﻝ ﻋﻠﻰ ﺍﻯ ﻋﻄﺎﺀ ﺭﻳﺎﺿﻰ ﻟﻤﺆﺳﺴﺔ ﺭﻳﺎﺿﻴﺔ ﺍﻭ ﻧﺎﺩﻯ ﻫﻰ ﻣﻨﻔﻌﺔ ﻏﻴﺮ ﻗﺎﻧﻮﻧﻴﺔ ﻭﻓﻘﻂ ؟؟. ﺍﻡ ﻫﻨﺎﻙ ﺍﺷﻴﺎﺀ ﺍﺧﺮﻯ ﻳﺴﺘﻠﺰﻡ ﺍﻟﺤﺪﻳﺚ ﻋﻨﻬﺎ ﻭﺍﻟﺨﻮﺽ ﻓﻰ ﺗﻔﺎﺻﻴﻞ ﻣﺰﻋﺠﺔ ﻟﻼﺟﺎﺑﺔ ﻋﻠﻰ ﺍلاسئلة ﺍﻟﺴﺎﺑﻘﺔ ﻻﺑﺪ ﻣﻦ ﻃﺮﺡ ﺑﻌﺾ ﺍﻻﺳﺌﻠﺔ ﺍﻻﺿﺎﻓﻴﺔ ﻋﻠﻰ ﺳﺒﻴﻞ ﺍﻟﻤﺜﺎﻝ .. ﻫﻞ ﺭﺋﻴﺲ ﺍﻟﻨﺎﺩﻯ ﺍﻭ ﺍﻟﻤﺆﺳﺴﺔ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﻴﺔ ﺍﻟﺬﻯ ﻳﺪﻓﻊ ﻣﻦ ﺟﻴﺒﻪ ﻓﺎﺳﺪ ؟؟ ﺍﺫﺍ ﻛﺎﻧﺖ ﺍﻻﺟﺎﺑﺔ ﺑﻨﻌﻢ ﻓﻜﻴﻒ ﺗﺜﺒﺖ ﻓﺴﺎﺩﻩ ؟؟ ﻫﻞ ﺍﻻﺩﺍﺭﻯ ﺍﻟﻮﻟﻴﺪ ﻓﻰ ﺍﻻﻧﺪﻳﺔ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﻴﺔ ﺍﻟﺬﻯ ﻳﺴﻤﻰ ﺑﺎﻟﻜﻮﻣﺒﺎﺭﺱ ﻓﺎﺳﺪ ﻭﺍﺫﺍ ﺍﺗﻔﻘﻨﺎ ﻋﻠﻰ ﻓﺴﺎﺩﻩ ﻟﻤﺎﺫﺍ ﺗﺴﻤﺢ ﺍﻟﺪﻭﻟﺔ ﻋﺒﺮ ﻗﻨﻮﺍﺗﻪ ﺍﻟﻌﺪﻟﻴﺔ ﺑﺬﻟﻚ ﻭﺗﺮكت ﻋﺸﺮﺍﺕ ﺍﻟﻤﻠﻴﺎﺭﺍﺕ ﺗﺴﻘﻂ ﻣﻦ ﺩﺧﻮﻝ ﺍﻻﻧﺪﻳﺔ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﻴﺔ ﺛﻢ ﺗﻠﻘﻰ ﺍﻟﻠﻮﻡ ﻋﻠﻰ ﺍﻻﺩﺍﺭﻯ ﺍﻟﺒﺴﻴﻂ ﺍﻟﻔﺮﺣﺎﻥ ﺍﻟﺬﻯ ﻳﻬﻤﻪ ﺍﻟﻔﻼﺷﺎﺕ ﻭﺍﻟﻔﻀﺎﺋﻴﺎﺕ ؟؟. ﻧﺎﻓﺬﺓ ﺍﺧﻴﺮﺓ ﻫﻞ ﺍﻟﻘﺮﺍﺭ ﺍﻻﺩﺍﺭﻯ ﺍﻟﺬﻯ ﻳﺎﺧﺬﻩ ﻭﺯﻳﺮ ﺍﻭ ﻣﺴﺌﻮﻝ ﻋﻠﻰ ﻓﺌﺔ ﺑﻌﻴﻨﻬﺎ اﻣﺎ ﺑﺘﻬﻴﺌﺔ ﺍﻟﻈﺮﻭﻑ ﻓﻰ ﻟﺠﺎﻥ ﺍﻟﺘﺴﻴﻴﺮ ﻟﻼﻧﺪﻳﺔ ﻭﺍﻻﺗﺤﺎﺩﺍﺕ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﻴﺔ ﻻﺣﺪ ﺩﻭﻥ ﺍﺣﻘﻴﺘﻪ ﻟﻬﺬﺍ ﺍﻟﻤﻨﺼﺐ ﻗﺮﺍﺭ ﻓﺎﺳﺪ ؟؟ ﺍﺫﺍ ﻛﺎﻧﺖ ﺍﻻﺟﺎﺑﺔ ﺑﻨﻌﻢ ﻓﻤﺎ ﺑﺎﻟﻨﺎ ﺑﻘﺮﺍﺭﺍﺕ ﺍﺧﺮﻯ ﻛﺜﻴﺮﺓ ﺗﻢ ﺍﺗﺨﺎﺫﻫﺎ ﺗﺤﺖ ﺯﻋﻢ ﺍﻟﺼﺎﻟﺢ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﻭﺗﺠﺮﻋﻨﺎ ﻣﻦ ﻭﺭﺍﺋﻬﺎ ﺍﻟﻤﺮ ﻭﺍﻟﻌﻠﻘﻢ ﻭﻓﻰ ﺷﺎﻧﻬﺎ ﺳﺒﻘﺖ ﺍﻟﻤﺒﺮﺭﺍﺕ ﻭﺍﻟﺤﺠﺞ ﻛﻤﺎ ﺍﻟﻒ ﺍﻟﻌﺎﺯﻓﻮﻥ ﻣﻦ ﺍﺻﺤﺎﺏ ﺍﻻﻗﻼﻡ ﻣﻘﻄﻮﻋﺎﺕ ﻣﻮﺳﻴﻘﻴﺔ ﻓﺮﻳﺪﺓ ﺗﺴﺤﺮ ﺍﻻﺫﺍﻥ ﻭﺗﺨﺪﺭ ﺍﻟﻘﻠﻮﺏ ﻋﺒﺮ ﺍﺳﻄﺮ ﻓﻰ ﺷﺒﻬﺔ ﺍﻟﻔﺴﺎﺩ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﻰ ﻭﻧﻀﺐ ﻣﻌﻴﻨﻬﻢ ﺧﺎﺗﻤﺔ ﻭﻫﻞ ﺍﻟﻮﺳﺎﻃﺔ ﻭﺍﻟﻤﺤﺴﻮﺑﻴﺔ ﻭﺍﺳﺘﻐﻼﻝ ﺍﻟﻨﻔﻮﺫ ﻓﻰ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﺔ ﻓﺴﺎﺩ ؟؟ ﻓﺎﺫﺍ ﻛﺎﻧﺖ ﺍﺟﺎﺑﺔ ﺍﻻﺳﺌﻠﺔ ﺍﻟﺴﺎﺑﻘﺔ ﻭﺍﺳﺌﻠﺔ ﻛﺜﻴﺮﺓ ﻣﺘﺸﺎﺑﻬﺔ ﻗﺪ ﺗﺎﺗﻰ ﻓﻰ ﺍﺫﻫﺎﻧﻜﻢ ﺑﻨﻌﻢ ﻓﻤﺎﺫﺍ ﻧﺤﻦ ﻓﺎﻋﻠﻮﻥ ؟ ﻫﻞ ﺗﺘﻮﻟﻰ ﺍﻟﺮﻗﺎﺑﺔ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﻴﺔ ﺯﻣﺎﻡ ﺍﻻﻣﻮﺭ ﺑﻤﻔﺮﺩﻫﺎ ﻭﻣﻦ ﺛﻢ ﻧﻤﺎﺭﺱ ﻃﻘﻮﺱ ﺣﻴﺎﺗﻨﺎ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﻴﺔ ﺍﻻﺩﺍﺭﻳﺔ ﺍﻟﻴﻮﻣﻴﺔ ﺑﻨﻔﺲ ﺍﻟﻮﺗﻴﺮﺓ ﻭﺗﻌﻠﻮ ﻭﺷﺎﺋﺞ ﺍﻟﻔﺮﺣﺔ ﻭﺟﻮﻫﻨﺎ ﻭﺗﺒﺘﻬﺞ ﺿﻤﺎﺋﺮﻧﺎ ﺗﻜﺴﻮﻫﺎ ﺍﻟﺴﻌﺎﺩﺓ ﺑﻌﺪ ﺍﻗﻨﺎﻋﻬﺎ ﺑﺴﻼﻣﺔ ﻣﻮﻗﻔﻨﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﻔﺴﺎﺩ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﻰ ﺍﻡ ﺍﻧﻨﺎ ﻓﻰ ﺍﺷﺪﺓ ﺍﻻﺣﺘﻴﺎﺝ ﺍﻟﻰ ﺗﺼﺤﻴﺢ ﺍﻻﻭﺿﺎﻉ ﺑﺼﺪﻕ ﻭﺍﺿﻌﻴﻦ ﻧﺼﺐ ﺍﻋﻴﻨﻨﺎ ﻫﺪﻑ ﻭﺍﺣﺪ ﺗﻌﻠﻰ ﻗﻴﻢ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﻰ ﺑﺎﻻﻧﺪﻳﺔ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﻴﺔ ﻭﻧﻘﺪﺱ ﺍﻟﺸﺮﻳﻒ ﻭﻧﻌﻴﻨﻪ ﻭﺗﺠﺮﺱ ﺍﻟﻔﺎﺳﺪ ﻭﺗﻬﻴﻨﻪ ﺣﺘﻰ ﻧﻌﻮﺩ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻄﺮﻳﻖ ﺍﻟﺴﻠﻴﻢ ﺍﻟﺬﻯ ﻳﺨﺮﺝ ﺑﻨﺎ ﻣﻦ ﻧﻔﻖ ﻣﺤﺼﻮﺭﻳﻦ ﻓﻴﻪ ﻣﻨﺬ ﺳﻨﻴﻦ ﻃﻮﻳﻠﺔ ﻛﺎﻥ ﺍﻟﺼﺒﺮ ﻓﻴﻬﺎ ﺍﺟﺒﺎﺭﻳﺎ ﻟﻠﺴﻮﺍﺩ ﺍﻻﻋﻈﻢ ﻣﻦ ﺍﻟﺠﻬﺎﺕ ﺍﻟﺮﻗﺎﺑﻴﺔ


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 491






خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook

شروط التعليق

* يسمح بالتعليق لأي شخص كان شرط الجدية في الطرح

* عدم التطرق الى السب والشتائم في التعليقات لأنها ستحذف فورياً

* يجب أن لا تتعدى المشاركة حدود 500 حرف.

* يجب أن الإلتزام بالمادة المنشورة والمختار التعليق عليها تحديداً

* يهمل كل تعليق يتضمن شتائم أو تعابير خارجة عن اللياقة والأدب.

* يهمل كل تعليق يقدح بشخصيات بعينها أو هيئات.

* تهمل التعليقات المتسمة بروح الطائفية والعنصرية أو التي تمس بالذات الإلهية أو تمس المعتقدات الدينية.

* تهمل التعليقات التحريضية والتعليقات التي تتضمن تهديدات لشخص او لجهة معينة.

* تهمل التعليقات التي تتضمن ترويجا لجهات أو هيئات أو لأشخاص بعينهم.

* تهمل التعليقات التي تتعرض للكاتب وشخصه في مقالات الرأي أو التحليلات أو تقارير المراسلين.

* تهمل التعليق المتضمن ملاحظات حول إدارة التعليقات أو ملاحظات أخرى عن الموقع بعيدة عن الموضوع المختار للتعليق عليه، حيث أن مثل هذه الأمور لها بريدها الخاص

* •الموقع عربي فيرجى المشاركة فيه باللغة العربية



صلاح كامل الاحمدي

صلاح كامل الاحمدي

تابعنا على الفيس بوك